كيف يمكن أن تؤثر زيارة المتاحف على عمر الإنسان؟

صحة
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
زيارة المتاحف تساعدك على العيش لفترة أطول

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- يزور غالبية الأشخاص المتاحف بدافع التعرف على الأعمال الفنية والمقتنيات التي تحويها.. ولكن، هل تعلم أن هذه المعارض الفنية لها في الواقع تأثير كبير على عمرك؟

وجد باحثون من جامعة College London أن الأشخاص المشاركين في الأعمال الفنية بشكل متكرر، أي كل بضعة أشهر، يقل لديهم خطر الوفاة المبكرة بنسبة 31 %، مقارنة مع الذين لا يفعلون ذلك.

وتركز بيانات البحث على أكثر من 6 آلاف شخص في إنجلترا، البالغ عمرهم 50 عاماً أو أكثر، والذين كانوا يشاركون في دراسة أوسع حول الشيخوخة.

وقالت الأستاذة المشاركة بقسم الأبحاث في العلوم السلوكية والصحة بجامعة كاليفورنيا في لوس أنجلوس، ديزي فانكفورت: "إن أنشطة الترفيه والمتعة، التي لا يعتقدها الناس كنشاط متعلق بالصحة، تدعم الصحة الجيدة وطول العمر".

وتطرقت الدراسة إلى مجموعة من العوامل الاقتصادية والصحية والاجتماعية لمعرفة الرابط بين الفن والعيش لفترة أطول. ورغم أنها دراسة قائمة على الملاحظة فقط، إلا أنه لا يمكن إثبات السبب الرئيسي.

وأوضحت فانكفورت أن الفن يساعد على تخفيف التوتر وبناء الجانب الإبداعي لدى الأشخاص. ليس ذلك فحسب، وإنما يساعد الناس على التأقلم والتكيف مع الظروف المتغيرة.

وكانت منظمة الصحة العالمية قد نشرت في وقت سابق من هذا العام مقالاً، يفيد أن زيارة المتاحف والغناء مع فرقة موسيقية، قد يعود بفوائد إيجابية على صحة الإنسان.

وبالطبع، تزداد المخاوف اليوم حول عدم اهتمام المدارس والجامعات بالمواد الفنية. لذلك، أوضح المقال أهمية إتاحة فرصة المشاركة في الأنشطة الثقافية لجميع الأشخاص.

محتوى مدفوع

نشر