لا يمكنها مغادرة شقتها.. إيطالية عالقة مع جثة زوجها منذ وفاته بسبب فيروس كورونا

صحة
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
امرأة في إيطاليا عالقة مع جثة زوجها منذ وفاته بسبب فيروس كورونا

روما، إيطاليا (CNN)-- لم تتمكن امرأة إيطالية من مغادرة شقتها، حيث مكان الاحتفاظ بجثة زوجها، بسبب قيود الحجر الصحي، حسب ما قالت لـCNN غيانكارلو كانيبا، عمدة مدينة بورغيتو سانتو سبيريتو (شمال غرب البلاد).

وتوفي زوج السيدة، الذي ثبتت إصابته بفيروس كورونا، في الثانية من صباح يوم الإثنين الماضي (بالتوقيت المحلي).

وقالت عمدة المدينة لـCNN: "نعم، صحيح أنها لا تزال هناك مع الجثة ولن نتمكن من إزالتها حتى صباح الأربعاء"، موضحة أن بروتوكول الحجر الصحي ينص على أنه لا يجوز لأحد الاقتراب من الجسم المصاب.

وأضافت كانيبا: "لسوء الحظ، لدينا بروتوكول أمان يجب أن نتبعه"، لافتة أن الرجل رفض نقله إلى المستشفى المحلي من أجل التعافي من إصابته، مما أدى إلى تدهور حالته الصحية.

وتصدرت القصة عناوين الصحف في إيطاليا عندما نشرت قصصًا عن يأس الزوجة المحبوسة مع جثة زوجها لساعات طويلة.

وقالت جيران المرأة لمحطة IVG.IT المحلية، إنهم اكتشفوا للتو أن جارهم قد وافته المنية.

وأضاف أحد جيران السيدة: "الشيء الأكثر أهمية الآن هو التفكير في أمرها، فهي وحدها مع جسد زوجها... لا يمكن لأحد الاقتراب لمساعدتها أو إراحتها. نأمل أن يتم حل هذا بسرعة".

وذكرت محطة IVG.IT أن أفراد أسرة الرجل المتوفي يائسون، وأن أرملته كانت تبكي من شرفة الشقة طلبًا للمساعدة.

 

نشر