البرادعي داعياً لتنقية التراث: قبول الآخر لن يأتي بالإنكار

الشرق الأوسط
نشر
البرادعي داعياً لتنقية التراث: قبول الآخر لن يأتي بالإنكار

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- انتقد محمد البرادعي، نائب رئيس جمهورية مصر السابق، الهجوم الذي تتعرض له المؤسسات الدينية في البلاد، قائلاً إن قبول الآخر لن يأتي بالإنكار.

كلام البرادعي جاء في تغريدة له عبر حسابه الرسمي على موقع تويتر، على خلفية الجدل الدائر في مصر حول موقع مؤسسة الأزهر والموقف من شيخها أحمد الطيب على خلفية الدعوات إلى "إصلاحات" في الخطاب الديني وانتقادات لمسار الأمور منذ ما بعد تفجيرات الكنائس.

وقال البرادعي إن "قبول الآخر لن يأتي بالإنكار محدداً أربع مطالب، هي: تنقية التراث، تجريم خطاب الكراهية، عدم تسييس رجال الدين ووقف ممارسات الفُرقة ليخت تغريدته بعد ذلك بعبارة "مصر واحدة بالجميع."

علماً أن CNN بالعربية لا يمكنها التأكد من صحة المعلومات المتناقلة عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

نشر