الأردن: فتيات يتحدين التقاليد ويعملن في تعبئة البنزين

فتيات يتحدين التقاليد ويعملن في تعبئة البنزين

من الشرق
آخر تحديث الأحد, 24 سبتمبر/ايلول 2017; 01:36 (GMT +0400).
2:08

فتيات يعملن في تعبئة البنزين في واحدة من محطات شركة مصفاة البترول الأردنية في العاصمة عمان.

عمان، الأردن (CNN) -- لا تأبه منال وفاطمة الموظفتان ضمن 5 فتيات يعملن في تعبئة البنزين في واحدة من محطات شركة مصفاة البترول الأردنية في العاصمة عمان، ببعض الانتقادات التي تلقينها من الزبائن منذ التحاقهما بعملهما قبل نحو شهرين، بل عبرتا عن سعادتهما بعمل يؤمن لهما دخلا ثابتا.
وترفض منال 30 عاما، التي عملت في عدة مجالات سابقة منها أعمال مكتبية، أن توصف مهنتها بأنها "عمل في الشارع،" قائلة إنه " عمل محترم في شركة محترمة" وفق نظام عمالي مؤسسي يؤمن لها دخلا آمنا وامتيازات عديدة، وهي سعيدة جدا به؟
أما فاطمة فأشارت إلى أن زوجها لم يمانع بالمطلق، معتبرة طبيعة عملها في تعبئة البنزين يجعلها على اتصال بمختلف الجنسيات والثقافات من الناس، مؤكدة أن العديد من الزبائن رجالا ونساء شجعوها على عملها.
ولفتت إلى أن العديد من النساء بتن يفضلن الحضور إلى المحطة لوجود عاملات إناث فيها، وقالت :" نعمل 7 ساعات وساعة استراحة يوميا ولنا إجازة في الأسبوع ."
من جهته، قال مسؤول الفرع عبد الكريم الجوابرة لموقع CNN بالعربية إن الفكرة أطلقت في شهر حزيران/يونيو من العام الجاري، من مدير عام الشركة، لفتح المجال أمام الفتيات للعمل انطلاقا من قاعدة "كسر ثقافة العيب".
 وأشار إلى أن لدى فروع الشركة 9 فتيات يعملن في مواقع متفرقة وأن نجاح الفكرة سيدفع بزيادة العدد لاحقا، مبينا أنها ليست التجربة الأولى في المملكة في محطات البنزين، إلا أن التجارب السابقة لم تستمر.
ولفت الجوابرة إلى أن نظام الشركة يراعي أوقات الدوام بالنسبة للعاملات، حيث غالبا ما يخصص لهن فترات العمل الصباحية منوها إلى أن أجورهن لا تقل عن أجور زملائهن من الذكور، بل وتزيد أحيانا.
وقال: "ربما كان هناك خشية في البداية من المشروع تحسبا لوقوع مشاكل مع الزبائن لكن الأمور سارت على ما يرام".
وتفاوتت ردود فعل الزبائن خلال الجولة التي قام بها الموقع إلى المحطة، بين مؤيد ومعارض لعمل الفتيات في تعبئة البنزين، وأشارت مؤمنة، إحدى العاملات أيضا في المحطة، أن أحد الزبائن غادر المحطة دون أن يزود سيارته بالبنزين بمجرد أن اكتشفت أن هناك فتيات يعملن فيها.
وكانت الأميرة بسمة بنت طلال، عمة العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، قد قامت بزيارة للمحطة والتقت بالعاملات فيها وشجعتهن على الاستمرار في العمل، ونشرت فيديو اللقاء عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك.