السعودية ترد على تقارير تركية عن محاولة انقلاب في قطر: ادعاءات باطلة

الشرق الأوسط
نشر
السعودية ترد على تقارير تركية عن محاولة انقلاب في قطر: ادعاءات باطلة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- ردت سفارة المملكة العربية السعودية في أنقرة، الجمعة، على تقارير صحفية تركية اتهمت المملكة بـ"تدبير محاولة انقلاب في قطر منعتها تركيا"، وأكدت السفارة أنها "ادعاءات لا أساس لها من الصحة"، وهي تقارير سبق أن نفتها السفارة القطرية في أنقرة أيضا.

وقالت السفارة السعودية، في بيان إنها تابعت ما نشرته مجلة "جارتشيك حياة" بتاريخ 25 ديسمبر/ كانون الأول الجاري، للكاتب محمد آجت، تحت عنوان "تركيا منعت الانقلاب في قطر". وأضافت أن التقرير "تضمن ادعاءات باطلة ضد المملكة وتناقلتها وسائل إعلام تركية، منها صحيفة يني شفق وصحيفة ديلي صباح".

وأكدت سفارة المملكة على "رفض ‏ما جاء في تلك المادة الصحافية من مزاعم ضد المملكة، بأنها سعت لتدبير انقلاب في دولة سبق أن أعلنت المملكة قطع علاقاتها معها منذ يونيو/ حزيران الماضي"، مشددة على أنها "ادعاءات ‏باطلة لا أساس لها من الصحة".

واستنكرت السفارة السعودية "الزج باسم المملكة في مثل هذه الادعاءات، لا سيما وأن الدولة التي يزعم التقرير أن تركيا دافعت عنها هي نفسها قد نفت صحته". ودعت السفارة السعودية وسائل الإعلام إلى تحري الدقة والمصداقية، وقالت: "نحتفظ بحقنا في الرد واتخاذ الإجراءات القانونية".

وكانت السفارة القطرية في أنقرة علقت، الأربعاء الماضي، على التقارير الصحفية التركية التي تحدثت عن محاولة الانقلاب وعن تكليف قوات تركية بحماية قصر أمير قطر الشيخ تميم بن حمد. وقالت السفارة القطرية إن "هذه التقارير تتضمن الكثير من الادعاءات العارية عن الصحة جملة وتفصيلًا، لاسيما ما يتعلق بوجود طلب قطري من الجانب التركي لتأمين الحماية من عملية انقلاب ليلة 5 يونيو/ حزيران 2017. وكذلك الأمر بخصوص تكليف قوات خاصة تركية أو جنود أتراك بحماية مقر إقامة أمير البلاد، وهي ادعاءات لا أساس لها من الصحة بتاتا".

نشر