المتحدث باسم التحالف العربي يعبّر عن أسفه لبيان أممي حول اليمن

الشرق الأوسط
نشر
المتحدث باسم التحالف العربي يعبّر عن أسفه لبيان أممي حول اليمن

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- عبّر المتحدث باسم تحالف دعم الشرعية في اليمن، العقيد السعودي تركي المالكي، الخميس، عن "أسفه" لما ورد من "انحياز للميليشيات الحوثية المدعومة من إيران،" في بيان صادر عن منسق للأمم المتحدة في اليمن.

وانتقد المالكي تسمية منسق الشؤون الإنسانية في اليمن، جيمي ماكغولدريك، لهذه الميليشيات بـ "سلطات الأمر الواقع"، مشيراً بأن ماكغولدريك "خالف بذلك قرارات مجلس الأمن وبيانات الأمم المتحدة،" واتهم المالكي منسق الأمم المتحدة بمحاولة "إضفاء الشرعية على ميليشيات الانقلاب في اليمن واستمراراً في تضليل الرأي العام الدولي،" وفقاً لما ورد بوكالة الأنباء السعودية.

ظريف يرد على اتهامات هايلي وينشر صورة لها بجانب باول: رأيت هذا العرض فيما مضى

واتهم المالكي ماكغولدريك بترديدد لما يتداول بمواقع التواصل الاجتماعي دون اللجوء لـ "قناة اتصال مباشرة"، مع عمليات الإجلاء الإنسانية  لقوات التحالف للتاكد من المعلومات الواردة ببيانه "ما يؤكد انحيازه للمليشيات الحوثية وتسيّسه للعمل الإنساني الموكل إليه، متجاهلاً ما تقوم به المليشيات الحوثية من جرائم وانتهاكات ضد الشعب اليمني" على حد تعبيره.

02:18
الأمم المتحدة: وفاة طفل كل 10 دقائق في اليمن

وقد وصف ماكغولدريك ببيانه الميليشيات الحوثية بعبارة "de facto Authorities"، خلال حديثه عن حجب وصول المدنيين إلى وحدة "النازحون داخلياً" أو "InternallyDisplaced Persons" التابعة للمفوضية العليا لشؤون اللاجئين، والتي توفر المساعدات الطبية، ما تسبب "بوقوع وفيات بين السكان"، وفقاً لما ذكره ببيانه.

من جهته نشر ماكغولدريك رابط بيان عبر حسابه بتويتر، الخميس، قال فيه: "أشعر بالقلق الشديد تجاه الأعداد المتزايدة للموتى المدنيين المتسببة بهجمات متصاعدة وعشوائية في اليمن."

التحالف العربي: قوات الشرعية تسيطر على 85% من اليمن.. وخسائر العدو 11 ألف قتيل في 3 شهور

وذكر البيان بأن "تقارير أولية للمفوضية العليا لحقوق الإنسان أشارت إلى أن ضربة جوية في 26 ديسمبر على سوق تجاري مزدحم في منطقة الحيمة بمحافظة تعز أدت إلى مقتل 54 مدنياً على الأقل من بينهم ثمانية أطفال وجرح 32 آخرين من بينهم ستة أطفال."

ووصف ماكغولدريك الحرب الواقعة باليمن بـ "المنافية للعقل،" داعياً "كافة الأطراف" إلى احترام التزاماتها تحت القانون الإنساني الدولي من تجنّب المدنيين والبنى التحتية المدنية والتفرقة بين المدنيين والأهداف العسكرية." 

نشر