مصر تقترح البنك الدولي كطرف محايد بالمفاوضات الثلاثية حول سد النهضة الأثيوبي

الشرق الأوسط
نشر
مصر تقترح البنك الدولي كطرف محايد بالمفاوضات الثلاثية حول سد النهضة الأثيوبي

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، الخميس، إنه اقترح مشاركة البنك الدولي "كطرف فني محايد" في المفاوضات الثلاثية التي تجمع مصر مع السودان وأثيوبيا حول مشروع سد النهضة.

وعبّر السيسي عن قلقه إزاء الجمود الذي تشهده المفاوضات، مضيفاً: "نقدر ما تؤكده إثيوبيا من حرصها على عدم الإضرار بمصالح مصر المائية إلا أنه من الضرورى أن السبيل الأمثل والوحيد لترجمة ذلك هو استكمال الدراسات المطلوبة والالتزام بنتائجها بما يضمن تجنب أي آثار سلبية للسد على دولتي المصب،" مشيراً بذلك إلى كل من مصر والسودان.  

حلايب وشلاتين وسواكن واستدعاء السفير.. ماذا بين مصر والسودان؟

وأتت هذه التصريحات ضمن مؤتمر صحفي جمع السيسي برئيس الوزراء الأثيوبي هيلا ميريام ديسالين، الذي أشار بدوره إلى أن بلاده تدرك بأن "النيل هو شريان الحياة بالنسبة لمصر."

وأكد ديسالين أن حكومته مستعدة للعمل بكثب للتغلب على أي مشاكل، مضيفاً بأن " نهر النيل هو مصدر للثقة بين الأجيال، وبالطبع سنواصل العمل مع السيسي لإيصال نتائج تصب بمصلحة الطرفين."

السودان ينفي تصريحات نسبت لسفيره بمصر عن "إعلان حرب"

وقال ديسالين: "الشعب الأثيوبي لن يفكر بتعريض حياة أشقائنا وشقيقاتنا للخطر، نهر النيل سيتدفق بيننا، سنكفل تحسين الحياة لشعوب منطقة النيل وأننا سوف نلتزم بالاتفاقات التي أبرمناها،" مضيفاً: "سيساهم بتنمية منطقة حوض النيل بأكمله ولن يؤثر على السودان أو مصر."

نشر