ماتيس حول الهجوم الكيماوي بسوريا: بعض الأمور لا يمكن غفرانها

الشرق الأوسط
نشر
ماتيس حول الهجوم الكيماوي بسوريا: بعض الأمور لا يمكن غفرانها

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- قال وزير الدفاع الأمريكي، جيمس ماتيس، في جلسة استماع أمام لجنة الخدمات المسلحة التابعة لمجلس النواب الأمريكي، الخميس، إن دور الولايات المتحدة في سوريا يتركز على قتال تنظيم "داعش".

وأضاف ماتيس قوله: "نحن لن ننخرط بالحرب الأهلية نفسها،" لكنه أضاف إلى الضربة الثأرية التي شُنت خلال الأعوام الماضية، مشيراً إلى أنه وعندما يتعلق الأمر بالأسلحة الكيماوية، فإن "بعض الأمور لا يمكن غفرانها."

وذكر ماتيس بأنه يؤمن بأن هجوماً كيماوياً وقع بالفعل في سوريا، وأن الولايات المتحدة أرادت إرسال مفتشين لجمع الأدلة من المدينة، محذّراً بأنه عمل يصعب تنفيذه بمرور الوقت.

يأتي هذا وسط تصعيد أخير شهدته الأيام السابقة، بعد ورود تقارير بضلوع النظام السوري في هجوم كيماوي في مدينة دوما السورية، السبت، ما أدى إلى سلسلة من الأحداث خلال أسبوع واحد، تمثلت باجتماع طارئ لمجلس الأمن وفيتو روسي على مشروع قرارا أمريكي بإجراء تحقيق مستقل، بالإضافة إلى توعّد ترامب باستخدام "صواريخ ذكية" رداً على الهجوم.

اقرأ.. يتصدرها توماهوك.. ما هي الأسلحة التي قد تستخدمها أمريكا وحلفاؤها في ضرب سوريا؟

نشر