مقتدى الصدر عن أزمة البصرة: الصبر ينفد

الشرق الأوسط
نشر
مقتدى الصدر عن أزمة البصرة: الصبر ينفد
02:06
مظاهرات عنيفة تهز البصرة.. بشائر سيئة للعراق وما بعده

(CNN)-- دعا رجل الدين الشيعي العراقي، مقتدى الصدر، الخميس، إلى عقد "جلسة علنية استثنائية" بالبرلمان، في موعد لا يتجاوز، الأحد المقبل، لمناقشة الأزمة في البصرة ، قائلاً: "صبرنا ينفد".

وفي خطاب متلفز، دعا الصدر أيضا إلى مظاهرة للتضامن مع مواطني البصرة. وقال إن الجلسة البرلمانية يجب أن تشمل حضور رئيس الحكومة العراقية والوزراء الرئيسيين "لاطلاع الجمهور على سير الأحداث" و"طرح حلول بديلة وفورية" لمشاكل المحافظة.

وشدد على أنه "إذا فشل المسؤولون في الظهور، فعليهم أن يستقيلوا فوراً"، مضيفاً أن "شروطهم قد انتهت بالفعل". وقال: "ندعو إلى مظاهرة سلمية مع أهل البصرة والمتظاهرين تضامنا مع الشهداء والجرحى. يجب أن يكون هذا مظاهرة سلمية وغاضبة وموحدة في محافظة البصرة في موعد محدد يتم الإعلان عنه لاحقاً".

وانتقد الصدر، الذي حصلت قائمته الانتخابية على أكبر عدد من الأصوات في انتخابات التي جرت في مايو / أيار الماضي، لكن لم يتم تشكيل ائتلاف حاكم بعد، موجها حديثه إلى السياسيين في الوقت نفسه: "نرى تجاهل بعض السياسيين لما يحدث" في البصرة، بينما "هم مشغولون بتشكيل الكتلة الأكبر".

وأضاف أن الحكومات التي ستشكلها سوف تتميز "بالطائفية والفساد والظلم" مثل الحكومات السابقة.

نشر