العراق يعلن سبب إلغاء لقاء ترامب وعبدالمهدي: "تباين وجهات النظر" حول تنظيمه

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
العراق يكشف سبب إلغاء لقاء ترامب وعبدالمهدي: "تباين وجهات النظر" حول تنظيمه

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- أعلن مكتب رئيس الوزراء العراقي عادل عبدالمهدي، الأربعاء، أن إلغاء اللقاء الذي كان من المقرر عقده بين عبدالمهدي والرئيس الأمريكي دونالد ترامب خلال زيارته المفاجئة للعراق، يرجع إلى "تباين وجهات النظر" حول تنظيمه.

قد يهمك/ ترامب في زيارة مفاجئة للعراق: ليس لدي خطط لسحب القوات الأمريكية

وذكر بيان صادر من المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء العراقي أن "السلطات الامريكية أعلمت السلطات العراقية رغبة ترامب بزيارة العراق، لتهنئة الحكومة العراقية الجديدة ولزيارة العسكريين الأمريكيين ضمن قوات التحالف الدولي الداعمة للعراق في محاربة داعش، ورحبت الحكومة العراقية بالطلب".

وأضاف البيان: "كان من المفترض أن يجري استقبال رسمي ولقاء بين عبدالمهدي وترامب ولكن تباين في وجهات النظر لتنظيم اللقاء أدى إلى الاستعاضة عنه بمكالمة هاتفية تناولت تطورات الأوضاع، خصوصا بعد قرار الرئيس الأمريكي الانسحاب من سوريا، والتعاون المشترك لمحاربة داعش وتوفير الأمن والاستقرار لشعوب وبلدان المنطقة".

وكان ترامب وصل إلى العراق برفقة زوجته ميلانيا، مساء الأربعاء، في زيارة مفاجئة لم يُعلن عنها مسبقا. وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز قائلة إنهما سافرا إلى العراق لزيارة القوات الأمريكية وشكرهم على خدمتهم ونجاحهم وتضحياتهم وتهنئتهم بمناسبة احتفالات عيد الميلاد (الكريسماس).

وفي أول زيارة له إلى جنود أمريكيين في مناطق صراع، قال ترامب، في قاعدة "عين الأسد" الجوية غرب بغداد، إنه ليس لديه أي خطط لسحب قوات بلاده من العراق. وأضاف ترامب أنه "يمكن استخدام العراق كقاعدة إذا أردنا أن نفعل شيئا في سوريا"، مدافعا عن قراره بسحب القوات الأمريكية من سوريا بعد هزيمة تنظيم "داعش".

 

محتوى مدفوع

نشر