طهران تحتج رسميا على قمة بولندا: تجسد سياسة أمريكا المعادية لإيران

الشرق الأوسط
نشر
طهران تحتج رسميا على قمة بولندا: تجسد سياسة أمريكا المعادية لإيران

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- أعلنت وزارة الخارجية الإيرانية، الأحد، عن استدعاء القائم بأعمال سفير بولندا، احتجاجا على تخطيط بلاده لاستضافة قمة حول الشرق الأوسط، وصفتها طهران بأنها "مناوئة لها".  

جاء ذلك بعد إعلان الولايات المتحدة وبولندا عن تنظيم قمة في وارسو في 13 و14 فبراير/ شباط. وقال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو إن القمة ستركز على " استقرار الشرق الاوسط والسلام والحرية والأمن في هذه المنطقة، وهذا يتضمن عنصرا مهما هو التأكد أن إيران لا تمارس نفوذا مزعزعا للاستقرار".

وأبلغت وزارة الخارجية الإيرانية القائم بالأعمال البولندي احتجاجها الرسمي على استضافة القمة التي ستركز على سياسة إيران في المنطقة، معتبرة أن القمة "تجسد سياسة أمريكا المعادية لإيران"، وتوقعت الخارجية الإيرانية أن "تتخلى بولندا عن مواكبة أمريكا في عقد هذه القمة"، وفقا لما نقلته وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية (إرنا).

وكان وزير الخارجية الإيراني جواد ظريف انتقد هذه القمة، الجمعة الماضية، قائلا: "نذكر من يستضيفون المؤتمر المناهض لإيران والمشاركين فيه أن الذين حضروا العرض الأمريكي السابق المناهض لإيران، إما ماتوا أو أصبحوا موصومين أو مهمشين. وإيران أقوى من أي وقت مضى".

وأضاف ظريف، عبر حسابه على تويتر، أنه "في حين أنقذت إيران البولنديين في الحرب العالمية الثانية، تستضيف بولندا الآن عرضا هزليا يائسا مناوئا لإيران". ونشر ظريف صورة للزعماء الذين شاركوا في قمة عن مواجهة الإرهاب في الشرق الأوسط عام 1996 بمدينة شرم الشيخ المصرية. وصور عن دعم إيران لبولندا.

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر