قائد الحرس الثوري الإيراني ردا على نتنياهو: لا تلعبوا بذيل الأسد.. وسنبقى في سوريا

الشرق الأوسط
نشر
قائد الحرس الثوري ردا على نتنياهو: لا تلعبوا بذيل الأسد.. وسنبقى في سوريا

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- رد قائد الحرس الثوري الإيراني اللواء محمد علي جعفري، الأربعاء، على تهديدات رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو باستهداف القواعد العسكرية الإيرانية في سوريا، محذرا من "اللعب بذيل الأسد" ومؤكدا أن القوات الإيرانية ستبقى في سوريا.

وقال جعفري إن إيران "تحتفظ بمستشاريها العسكريين والثوريين وأجهزتها وعتادها الموظفة لتعزيز المقاومة الإسلامية في سوريا". وأضاف أن تصريحات نتنياهو "مثيرة للضحك والسخرية وتأكيد على إرادة وعزم إيران القائمة على حفظ ما لديها في سوريا".

قد يهمك/ نتنياهو يقر بقصف سوريا: استهدفنا مستودعات أسلحة إيرانية

وتابع جعفري بالقول إن إيران "ستحتفظ بجميع مستشاريها العسكريين والثوريين وأجهزتها وعتادها الموظفة لتدريب وتعزيز المقاتلين والمناضلين من جبهة المقاومة الإسلامية في سوريا وحماية شعب هذا البلد الإسلامي".

ووجه جعفري حديثه إلى نتنياهو قائلا: "كن واثقاً بأننا لا نعير تهديدك المضحك هذا أي اهتمام ولا نحسب له أي حساب، واعلم أن صبرنا أمام إجراءاتكم المدانة بسبب حكمة كبرى"، وفقا لما نقلته وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية "إرنا".

وأضاف جعفري: "اعلموا بأنكم تلعبون بذيل الأسد! خافوا من اليوم الذي تتماطر عليكم الصواريخ الإيرانية الدقيقة برعدها على رؤوسكم وتنتقم لجميع دماء مسلمي المنطقة المظلومين التي أُريقت دون حق".

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر