وزير خارجية قطر من دافوس: نعزز ما تريده شعوب المنطقة ونجحنا بمناطق مثل لبنان

الشرق الأوسط
نشر
وزير خارجية قطر من دافوس: نعزز ما تريده شعوب المنطقة ونجحنا بمناطق مثل لبنان

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—قال وزير الخارجية القطري، الشيخ محمد بن عبدالرحمن، إن بلاده تتبع سياسة مختلفة على الصعيد الخارجي حققت نجاحا كبيرا خلال العقد الماضي في مختلف النزاعات والمناطق، وذلك في كلمة له بإحدى ندوات المنتدى الاقتصادي العالمي في مدينة دافوس السويسرية.

03:07
وزير خارجية قطر يبين لـCNN ما يعتقد أنه سبب "الحصار"

وأوضح الوزير القطري وفقا لما نقلته وزارة الخارجية القطرية: "إن المنطقة تعيش حاليا في وضع غاية في التعقيد، مشيرا إلى نجاح دولة قطر في تحقيق السلام في دارفور والتوافق اللبناني والوساطة في أفغانستان.. نحن نعمل فقط كوسطاء ومسهلين، لكن تبقى الأطراف الفاعلة هي أطراف النزاع نفسها. ما تحصل عليه من المسهل سواء كان منظمة إقليمية أو شبه إقليمية أو عالمية لا يتعدى كونه دعما وتسهيلا أما العملية الرئيسية فيجب أن تكون مدفوعة من الداخل، وهذا ما حدث في لبنان".

وأضاف: "قطر تعاني نزاعا جيوسياسيا حاليا مع ثلاث دول خليجية، وهذا النزاع يعيق قدرة مجلس التعاون الخليجي على المساهمة في عمليات تحقيق السلام وفي أن يكون قوة استقرار كما توقع الجميع، وذلك لأن قوة واستقرار مجلس التعاون يتراجع بسبب هذا الحصار.. إذا عملت كل دولة بشكل منفرد فإنها لا تستطيع أن تؤثر. وبالرغم من أن مجلس التعاون نفسه كمنظمة إقليمية أثبت أنه نموذج ناجح للعمل المشترك في المنطقة العربية، إلا أنه يبدو لسوء الحظ أنه قد فشل في حل مشاكله الخاصة".

ورداً على سؤال حول نموذج التغيير الديمقراطي، أكد الوزير القطري على أن بلاده لم تدعم التغيير بالقوة بفرض الديمقراطية أو غيرها، وقال: "نحن نعزز ما تريده الشعوب في دول المنطقة، وقطر نفسها ليست بلدًا ديمقراطيًا بحسب النموذج الغربي، ولكن لديها ديمقراطية تعنى بإشراك الشعب في السلطة".

وتابع قائلا: "نحن نحتاج أيضا أن ننظر إلى تلك الآليات الإقليمية التي من شأنها أن تساعد في دعم السلام والمصالحة في الدول الأخرى، ولكننا يجب أيضا أن نتأكد من أن هذه المناطق تبقى متماسكة وأن يكون لدينا فهم واضح لوسائل التعاون ووسائل حل النزاعات".

 

نشر