وزير خارجية قطر يتحدث عن مشاركة السعودية والبحرين باجتماعات الدوحة.. وينتقد عقوبات إيران

الشرق الأوسط
نشر
وزير خارجية قطر يتحدث عن مشاركة السعودية والبحرين باجتماعات الدوحة.. وينتقد عقوبات إيران

دبي، الإمارات العربية السعودية (CNN)—تحدث وزير الخارجية القطري، الشيخ محمد بن عبدالرحمن، عن دلالات وراء مشاركة كل من المملكة العربية السعودية والبحرين في اجتماعات حوار التعاون الآسيوي الذي تستضيفه العاصمة القطرية، الدوحة، وذلك لأول مرة منذ بدء المقاطعة على بلاده والتي تصفها الدوحة بـ"الحصار".

ونقلت وزارة الخارجية على لسان الوزير القطري قوله: "حضور ممثلي السعودية والبحرين يأتي في إطار عضويتهما في حوار التعاون الآسيوي، وأن دولة قطر لم تمنع أيا من المواطنين أو المسؤولين من دول الحصار عن حضور المناسبات الإقليمية والدولية التي تقام على أراضيها بل بالعكس تحرص على دعوتهم شأن باقي الدول الأعضاء، مشددا على أن دولة قطر لم ولن تسيس وجود أي منظمات دولية أو عقد أي اجتماعات دولية تقام على أراضيها".

وتابع قائلا: "كما أن دولة قطر تشارك في جميع الاجتماعات التي تتعلق بمنظمات دولية وإقليمية مقامة في دول الحصار، ونحن مستمرون في هذا النهج ولن نتغير، ولا نجد في حضورهم أي علاقة بما يحدث بالأزمة خاصة وأن المشاركة محدودة.. وأن ممثلي هاتين الدولتين في هذا الاجتماع ليس منوطا بهم حل الأزمة بل هو أمر يجب أن يحل على مستوى القادة ومن خلال الوساطة المقدمة من قبل صاحب السمو أمير دولة الكويت".

وحول عدم مد الولايات المتحدة الأمريكية للاستثناءات المتعلقة بالدول المستوردة للنفط الإيراني، قال الوزير القطري: "إن دولة قطر لا ترى أن العقوبات أحادية الجانب تسفر عن نتائج إيجابية لحل الأزمات لكن حل الأزمات يجب أن يكون من خلال الحوار.. نحن في المنطقة نتعرض لكثير من الضغوط والأزمات ويجب أن نخرج من مرحلة إدارة الأزمة التي نعيشها في الوقت الحالي لمرحلة الحلول المستدامة لهذه الأزمات وهذه الحلول لا تكون إلا من خلال الحوار والمواجهة البناءة بين أطراف الأزمة".

وحث وزير الخارجية القطري إيران والولايات المتحدة على أن "يجلسا على مائدة الحوار وأن يجدا حلولا مستدامة لهذه المشكلة لأن المنطقة لا تتحمل مزيدا من الأزمات والتصعيد"، وفقا لما نشرته الخارجية القطرية.

نشر