وزير خارجية البحرين عن "ورشة السلام": استمرار لدعم الشعب الفلسطيني

الشرق الأوسط
نشر
وزير خارجية البحرين عن "ورشة السلام": استمرار لدعم الشعب الفلسطيني

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—قال الشيخ خالد بن أحمد، وزير الخارجية البحريني، إن استضافة بلاده لـ"ورشة السلام من أجل الازدهار" ما هو إلا استمرار لنهج المملكة في الدعم لتمكين الشعب الفلسطيني.

جاء ذلك في تغريدات للوزير البحريني على صفحته بتويتر، حيث قال: "موقف مملكة البحرين الرسمي والشعبي كان ولا يزال يناصر الشعب الفلسطيني الشقيق في استعادة حقوقه المشروعة في ارضه ودولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية، اضافة الى دعم اقتصاد الشعب الفلسطيني في كل موجب دولي وثنائي".

وتابع قائلا: "و ما استضافة مملكة البحرين للقاء ’ورشة السلام من اجل الازدهار‘ إلا استمرار لنهجها المتواصل و الداعم لتمكين الشعب الفلسطيني من النهوض بقدراته و تعزيز موارده لتحقيق تطلعاته المشروعة. وليس هناك هدف آخر من الاستضافة".

وأضاف: "ليس لدينا إلا كل التقدير والاحترام للقيادة الفلسطينية ومواقفها الثابتة لصيانة حقوق الشعب الفلسطيني الشقيق وتحقيق تطلعاته المشروعة، ولن نزايد عليهم او ننتقص منهم في نهجهم السلمي الشريف، وإنا على العهد باقون".

وكان مصدر أمريكي قال لـCNN، إنه سيتم الكشف عن خطة الرئيس دونالد ترامب المنتظرة للسلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين التي تُعرف بـ"صفقة القرن"، عندما يعقد مؤتمرا اقتصاديا دوليا في البحرين لتشجيع الاستثمار في الضفة الغربية وغزة. وأشار المصدر إلى أن الجزء الأول من الخطة يبدأ بالاقتصاد، مضيفا أن الخطة ستتضمن 4 عناصر وهي: البنية التحتية، والصناعة، والتمكين والاستثمار في الشعوب، بالإضافة إلى الإصلاحات الحكومية، وذلك من أجل خلق بيئة جاذبة للاستثمار في المنطقة.

نشر