"الحرية والتغيير" تعلن استمرار العصيان المدني في السودان وتطالب بتحقيق دولي في فض الاعتصام

الشرق الأوسط
نشر
السودان

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- أعلنت قوى إعلان الحرية والتغيير، في بيان لها، استمرار العصيان المدني الذي كانت قد دعت له منذ يومين في أعقاب فض الاعتصام السلمي أمام مقر القيادة العامة للجيش في الخرطوم والذي أسفر حتى الآن عن مقتل نحو 100 شخص، وطالبت بتشكيل لجنة تحقيق دولية مشكلة من الأمم المتحدة للتحقيق في أحداث فض الاعتصام.

جاء البيان المنشور على صفحة تجمع المهنيين السودانيين على فيس بوك، بعد ساعات من إعلان الفريق عبد الفتاح البرهان استعداد المجلس العسكري الانتقالي الحاكم في السودان، العودة للمفاوضات والتحقيق في أحداث العنف التي جرت في فض الاعتصام وأسفرت عن مقتل العشرات.

وقال البيان إن "بقاء اللجنة الأمنية لنظام البشير بقيادة البرهان وحميدتي على سدة الحكم، يقطع الطريق بين الشعب السوداني وحلمه بالسودان الذي يريد"، على حد وصف البيان، الذي اعتبر أن المجلس العسكري الانتقالي "يقف عائقاً أمام بناء الدولة المدنية، وأمام العدالة واسترداد ما نهب من موارد، وأنه يؤسس لسيطرة العسكر على الحكم، وحماية النظام البائد ورموزه، وجرائمهم التي يندى لها الجبين".
 

وطالب البيان كذلك، القوى المهنية والعمالية بإعلان الإضراب العام في كافة القطاعات في جميع أنحاء البلاد حتى إسقاط المجلس العسكري الحاكم.

ولم يتطرق البيان لكلمة الفريق عبد الفتاح البرهان، صباح الأربعاء، والتي أعلن فيها استعداد المجلس للعودة للمفاوضات. 

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر