شريحة بتحقيقات السعودية والإمارات والنرويج عن هجوم الفجيرة

الشرق الأوسط
نشر
Saudi-UAE-norway-ships

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—عرضت كل من السعودية والإمارات والنرويج على أعضاء بمجلس الأمن، الخميس، النتائج الأولية للتحقيقات في الهجوم الذي استهدف أربع ناقلات نفط في ميناء الفجيرة في الـ12 من مايو/ آيار الماضي.

بالتحقيقات عرضت هذه الدول صورة معلوماتية "انفوغراف" للسفن المستهدفة وما عثر عليه من قطع وآثار الألغام المستخدمة (الصورة مترجمة في الأعلى).

والقت الدول الثلاث الضوء على خمس نقاط في هذه التحقيقات، هي:

1- تطلبت الهجمات قدرات استخباراتية للاختيار المتعمد لأربع ناقلات نفط من بين 200 سفينة من مختلف أنواع السفن التي كانت ترسو قبالة الفجيرة وقت وقوع الهجمات، حيث إن إحدى الناقلات المستهدفة كانت في الجهة الأخرى من منطقة الإرساء من الناقلات الأخرى مما يشير إلى أن هذه الهجمات كانت متعمدة وتم التخطيط لها ولم تكن أهدافا تم اختيارها بشكل عشوائي.

2- من المحتمل أن الهجمات تطلبت من العناصر التي قامت بتنفيذ الهجمات من تأكيد هوية الأهداف التي تم تحديدها مسبقا.

3- تطلب الهجمات الاستعانة بغواصين مدربين وإلصاق الألغام بالناقلات المستهدفة بدقة عالية تحت سطح الماء بحيث تجعل الناقلات عاجزة عن الحركة دون إغراقها وتفجير حمولتها مما يدل على المعرفة الدقيقة بتصاميم الناقلات المستهدفة.

4- تطلبت الهجمات درجة عالية من التنسيق بين عدة فرق على الأرجح بما في ذلك التنسيق لتفجير الألغام الأربعة بصورة متزامنة ومتتابعة خلال فترة تقل عن ساعة.

5- تتطلب العملية الخبرة الملاحية العالية في مجال استخدام القوارب السريعة وعلى دراية بجغرافيا المنطقة بحيث تمكنوا من دخول المياه الإقليمية لدولة الإمارات ومن تمكين العناصر من التسلل بعد الانتهاء من عملية تفجير الألغام.

نشر