إيران: إنتاج اليورانيوم المخصب سيتجاوز حد الاتفاق النووي الأقصى خلال 10 أيام

الشرق الأوسط
نشر
مفاعل نووي إيراني

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- أعلن المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية في إيران، بهروز كمالوندي، أن طهران ستنتج 300 كيلو غرام من اليورانيوم المخصب، في غضون 10 أيام، مؤكدًا أن احتياطيات بلاده من اليوارنيوم المخصب ستزداد بوتيرة متسارعة، حسبما نقلت وكالة أنباء فارس الإيرانية.

وينص الاتفاق النووي للقوى الغربية مع إيران على ألا يتجاوز مخزون إيران من اليورانيوم المخصب 300 كيلو غرام. 

وقال المتحدث إن إنتاج بلاده من اليورانيوم منخفض التخصيب سيزداد بسرعة بعد 27 يونيو حزيران الجاري، مضيفا أن "دخول إيران المرحلة الثانية لخفض التزاماتها في الاتفاق النووي يعتمد على التزام الدول الأوروبية"، على حد وصف وكالة الأنباء الإيرانية.

ويعد ذلك تطورًا كبيرًا فيما يتعلق بالاتفاق النووي الإيراني، حيث يستخدم اليورانيوم المخصب في صناعة الأسلحة النووية.

وأشار كمالوندي، في مؤتمر صحفي، الاثنين، في منشأة أراك، إلى أنه ومنذ الإعلان عن زيادة الطاقة الإنتاجية إلى 4 أضعاف ازدادت كمية إنتاج اليورانيوم المخصب بنسبة 3.67 %.

وحول إنتاج الماء الثقيل في منشاة أراك، أوضح المتحدث باسم وكالة الطاقة الذرية الإيرانية أنه من الممكن أن يزداد حجم استخدام الماء الثقيل في البلاد خلال الأعوام المقبلة، مضيفًا أن "إيران لن تصبر بعد الآن"، وأن الفرصة لاتزال سانحة أمام الأوروبيين للحفاظ على الاتفاق النووي، وأن عليهم بذل الجهود اللازمة لذلك.

وأكد كمالوندي، أن احتياطيات إيران من اليوارنيوم المخصب ستزداد بوتيرة متسارعة.

وكان الرئيس الإيراني، حسن روحاني، أعلن قبل أيام، أن بلاده لن تكون الملتزم الوحيد بالاتفاق النووي، في إشارة إلى إمكانية مضي إيران في برنامجها النووي دون الالتزام بالاتفاق النووي بعد إعلان الولايات المتحدة الأمريكية إلغائه العام الماضي.
 

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر