إيران تعزي بوفاة محمد مرسي "مع الاحترام للمصريين".. وأماني: السعودية وأمريكا طعنتاه في الظهر

الشرق الأوسط
نشر
إيران تعزي بوفاة مرسي "مع الاحترام للمصريين".. وأماني: السعودية وأمريكا طعنتاه في الظهر
صورة أرشيفية من استقبال الرئيس الإيراني السابق أحمدي نجاد لمرسي في طهران، على هامش قمة دول عدم الانحياز، في 30 أغسطس/ آب عام 2012

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- قدمت وزارة الخارجية الإيرانية، الثلاثاء، العزاء في وفاة الرئيس المصري الأسبق محمد مرسي، الذي توفي خلال جلسة محاكمته، الإثنين، فيما اعتبر رئيس مكتب رعاية المصالح الإيرانية السابق بمصر مجتبي أماني أن المملكة العربية السعودية والولايات المتحدة "طعنتا مرسي في الظهر".

وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عباس موسوي، في بيان، إن "إيران، ومع احترامها لآراء الشعب المصري العظيم الواعي، تقدم التعازي بوفاة الدكتور محمد مرسي إلى الشعب المصري وأسرته وأحبائه، سائلة المولى تعالى أن يتغمده بواسع رحمته وأن يلهم ذويه الصبر والسلوان، والمزيد من النجاح للشعب المصري"، مشيرا إلى أن مرسي هو "أول رئيس مدني منتخب ديمقراطيا في مصر"، بحسب ما نقلته وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية (إرنا).

من جانبه، قال مجتبي أماني، الرئيس السابق لمكتب رعاية المصالح الإيرانية في مصر، حيث لا توجد سفارة، إن مرسي "حاول في الأشهر الأخيرة من فترة حكمه أن يتقرب من إيران لكنه لم يحصل على الفرصة المناسبة. لم يكن يتصور ذلك لكن أمريكا والسعودية طعنتاه في الظهر"، حسب ما نقلته وكالة أنباء "تسنيم" الإيرانية.

وأضاف أماني أن مرسي "كان رئيس مصر لمدة عام، حاول تقديم شيء جديد لكن لم يتمكن من الاستفادة من إمكانيات الشعب المصري لصالحه وصالح الإخوان المسلمين"، وتابع بالقول إنه "تلقى هزيمة من الدولة العميقة في مصر وأدواتها".

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر