أفراد طاقم السفينة البريطانية المحتجزة يتحولون إلى "ممثلين" عبر تلفزيون إيراني

الشرق الأوسط
نشر
أفراد طاقم السفينة البريطانية المحتجزة يتحولون إلى "ممثلين" عبر تلفزيون إيراني

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) – ظهر طاقم السفينة البريطانية المحتجزة لدى إيران، ستينا إمبيرو، الإثنين، عبر تلفزيون إيراني، وقد بدا أفراد الطاقم بصحة جيدة، وفقا لفيديو تم نشره عبر وكالة فارس شبه الرسمية الإيرانية.

وأظهرت لقطات تمثيلية لعدد من أفراد الطاقم وهم في مناطق متفرقة من الناقلة، ومن ضمنها لقطة لأحد أفراد الطاقم الذي كان يحمل لوحا ويتجنب النظر إلى الكاميرا وهو متوتر.

وفي مشهد آخر، ظهر أفراد الطاقم وهم جالسون حول طاولة وبدا أحد الأفراد وهو ينظر إلى الكاميرا، ويُسمع صوت خلفها يقول له: "لا تنظر نحوي رجاء"، قبل أن يعود الرجل ويلتفت إلى بقية افراد الطاقم.

ويبدو فرد من أفراد الطاقم وهو يقود النقاشات على الطاولة ويمكن سماعه وهو يقول: "لا توجد مشكلة على الإطلاق"، في حين تظهر لقطة أخرى أحد الطهاة وهو يمثل أنه يقوم بطهي الطعام أمام الكاميرا.

ويبقى موعد تصوير المقطع غير معلوم، وكانت قد احتجزت الناقلة، الجمعة، من قبل الحرس الثوري الإيراني أثناء عبورها مضيق هرمز، وطالبت بريطانيا بإطلاق سراح الناقلة بشكل فوري.

وكانت قد قالت إيران إنها احتجزت الناقلة كونها كانت تخالف القوانين البحرية الدولية، إذ دخلت إلى المضيق بالاتجاه العكسي عبر المسلك الجنوبي المخصص لخروج السفن ما كاد أن يسفر عن اصطدامها بسفن أخرى.

ونشرت إيران مقطع فيديو يظهر اللحظات الأولى لاحتجاز الناقلة، إذ ظهر عدد من القوات الإيرانية وهي تقوم بعملية إنزال على الناقلة واحتجازها.

نشر