في بيان مشترك.. السعودية تؤكد رفضها حملات تشويه الإمارات بسبب أحداث عدن

الشرق الأوسط
نشر
في بيان مشترك.. السعودية ترفض حملات تشويه الإمارات بسبب أحداث عدن
صورة أرشيفية من لقاء ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد مع ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان في 12 أغسطس

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- أكدت المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة، في بيان مشترك، فجر الاثنين، حول اليمن وأحداث عدن، على رفضهما واستنكارهما للاتهامات وحملات التشويه التي تستهدف الإمارات على خلفية تلك الأحداث.

وجاء ذلك وسط اتهامات من حكومة الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، بالوقوف وراء أحداث عدن ودعم المجلس الانتقالي الجنوبي اليمني في تحركه وسيطرته على عدن بعد اشتباكات مع قوات الحكومة.

وفي بيان مشترك لوزارتي الخارجية السعودية والإماراتية، أعربت الدولتان عن "رفضهما واستنكارهما للاتهامات وحملات التشويه التي تستهدف الإمارات على خلفية تلك الأحداث"، ودعت الدولتان "الجميع إلى تذكر التضحيات التي قدمتها قوات التحالف على أرض اليمن بدافع من الروابط الأخوية الصادقة وصلة الجوار والحفاظ على أمن المنطقة ورخاء شعوبها ومصيرهم المشترك".

وشدد السعودية والإمارات على "ضرورة استمرار كافة جهودهما السياسية والعسكرية والإغاثية والتنموية بمشاركة دول التحالف التي نهضت لنصرة الشعب اليمني انطلاقاً من مسؤوليتهما في تحالف دعم الشرعية في اليمن لإنقاذ اليمن وشعبه من انقلاب الميليشيا الحوثية المدعومة من إيران"، حسب البيان.

وحثت الدولتان جميع الأطراف على "الالتزام التام بالتعاون مع اللجنة المشتركة التي شكلتها قيادة تحالف دعم الشرعية لفض الاشتباك، وإعادة انتشار القوات في إطار المجهود العسكري لقوات التحالف، وسرعة الانخراط في حوار جدة"، الذي دعت له السعودية بعد أحداث عدن.

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر