مصطفى بكري يرد على ادعاءات محمد علي حول السيسي والمقبرة والجيش المصري والفندق

الشرق الأوسط
نشر
مصطفى بكري يرد على ادعاءات محمد علي عن السيسي والمقبرة والجيش المصري وفندق الشويفات

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- رد عضو مجلس النواب المصري الإعلامي مصطفى بكري على الادعاءات والاتهامات التي وجهها رجل الأعمال المصري محمد علي للجيش والرئيس عبدالفتاح السيسي وأثارت ضجة في الأيام الماضية، معتبرا أنها تأتي ضمن "خطة ممنهجة لتشويه" الجيش.

وقال بكري، في سلسلة تغريدات عبر حسابه على تويتر، إن "المرتزقة والغارقين في المستنقعات النتنه لن ينالوا أبدا من جيشنا العظيم وقائده الأعلى، هؤلاء يقفون في ذات الخندق مع أعداء الوطن الذين أصابتهم صدمة تسليح الجيش العظيم وتسليحه، وإعلان استعداده لحماية الأمن القومي للأمة".

وأضاف: "لقد سعوا إلى هدم الجيش بعد أحداث ثورة ٢٥ يناير، وعندما فشلوا بدأوا خطة ممنهجة لتشويهه، بالضبط كما فعلوا مع جهاز الشرطة في أوقات سابقة، فكانت النتيجة إحداث حالة من الاحتقان ضد الجهاز، ساعدت جماعة الإخوان وحلفاءها في إسقاط الجهاز خلال الأحداث المشؤومة التي شهدتها البلاد".

ودعا بكري "الذين يوجهون الاتهامات جزافا إلي الجيش العظيم ويرهنون أنفسهم لأجهزة استخبارات إقليمية ودولية" إلى تقديم المستندات التي تثبت ادعاءاتهم، قائلا إن "كل ما يثار مردود عليه بالأدلة الدامغة".

وحول الادعاءات التي أطلقها محمد علي، قال بكري: "للعلم لم يتم هدم فيلا المعمورة، ملك القوات المسلحة، إنما تم تجديدها وإقامة سور حولها بقيمة ٣٠ مليون جنيه وليس ٢٥٠ مليون كما ادعى أحدهم".

وأضاف بكري: "هل يعرف الرأي العام أن المقبرة التي يملكها الرئيس تدخل ضمن مقابر القوات المسلحة، وحصل عليها إبان خدمته كضابط بالجيش، وأن كل ما تم منذ فترة هو فقط إنشاء سور حول المقبرة ليفصل بينها وبين الطريق الرئيسي".

وتابع بكري بالقول: "وهل يعرف الرأي العام أن فنذق الشويفات هو ملك للقوات المسلحة وتديره المخابرات الحربية، وهو معد لاستقبال الضيوف العسكريين وليس فندقا ذا طبيعة تجارية، وأن الفندق أقيم بطلب من القوات المسلحة".

كما اعتبر بكري أن "القول إن الفندق بني كإهداء لأحد ضباط المخابرات الحربية، اللواء شريف، هو استهانة بعقول الناس لمجرد أن اللواء شريف يسكن في ذات المنطقة دون أن تكون له علاقة بالفندق أو بقرار بنائه، كما أن الرئيس لم يفتتحه ولم يجر احتفال بافتتاحه رغم أن الفندق يعمل منذ أكثر من عام ونصف".

السبب فى خروجى بره الغاليه عليا مصر ........ السيد اللواء كامل الوزير ... اللواء عصام الخولى مدير اداره المشروعات ..... اللواء محمد البحيرى ..... العميد ياسر حمزه ...... المقدم محمد طلعت ..... التابعين للهيئة الهندسيه للقوات المسلحه ..... هؤلاء أهل الظلم والاستعباد هؤلاء من حطموا احلامى وجعلونى اتغرب واترك بلدى خوفاً من بطشهم على اولادى وعليا اسف للاطاله وللحديث بقيه عارف انى مش ها اخد فلوسى ولكن صعبان عليا حالى وان شاء الله هقوم تانى ربنا كبير 🙏🏻 ولسه فضايح اللواء كامل اللى وقف كل مستحقاتى فى البلد بقرار قذر من عنده غير معلن وده الطبيعى بتاعهم واللى يقدر يتكلم انا كفايه انى قولت ولسه هقول والنَّاس الفيصل بينا بما يرضى الله

Posted by Mohamed Ali on Monday, September 2, 2019

ووجه بكري حديثه إلى محمد علي، دون أن يذكر اسمه، قائلا: "إذا كنت تشكو الظلم فأين ما يثبت أنك مظلوم أو أن لك مليما واحدا لدى القوات المسلحة، بل الحقيقة أن الهيئة الهندسية لديها عندك ٨٨ مليون جنيه تم خصم التأمين ٥% وانخفض المبلغ إلى ٤٨ مليون جنيه دينا عليك للجيش"، على حد تعبيره.

وأضاف: "من يحميك في إسبانيا وما صحة وقوف رجل أعمال حاقد على البلد خلفك وما صحة أن هناك تنسيقا مع جهاز استخباراتي يتولى إدارة الملف معك وعقد لقاء سري بينك وبين قيادة إخوانية كبيرة في إسبانيا"، مختتما حديثه بقوله: "أخيرا، عليك أن تعرف يا هذا أن ثقتنا في جيشنا العظيم والقائد الذي أسقط حكم الجماعة الإرهابية أكبر منك ومن الذين يدعمونك في العلن والخفاء".

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر