تصريح نصرالله "لسنا قلقين ولا خائفين على أنفسنا" يثير ردود مغردين في السعودية ومصر

الشرق الأوسط
نشر
تصريح نصرالله "لسنا قلقين ولا خائفين على أنفسنا" يثير ردود مغردين في السعودية ومصر

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—أثارت تصريحات حسن نصرالله، الأمين العام لحزب الله اللبناني، حول المقاومة وقوتها وسط المظاهرات الواسعة التي تشهدها لبنان والتي طالت اسمه وحزبه ضمن شعار "كلن يعني كلن"، ضجة واسعة بين النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي.

نصرالله قال في كلمة بثتها قناة المنار التابعة لحزب الله: "نحن لسنا قلقين على أنفسنا، لسنا قلقين على المقاومة، لأننا أقوياء جداً، أقوياء جداً جداً، لم يأتِ زمان على المقاومة في لبنان كانت بهذه القوة، في قوتها الشعبية والجماهيرية، في قوتها السياسية، في احتضان الناس لها، في عديدها، في عتادها، في عدتها، في موقعها الإقليمي، في قوة محورها، لا أحد يشتبه ويخمن أن الناس انهزت، لم يُهز أحد، وحزب الله لم يتصرف بأي ورقة قوة من أوراقه، أبداً، نعم أنا تحدثت كلمتين فقط، إذاً نحن لسنا قلقين ولسنا خائفين على الإطلاق، لا أحد يشتبه بتقدير الموقف، نحن إذا أبدينا قلقاً أو خشية إنما كنا نبديها على بلدنا، على شعبنا، على أناسنا".

وتابع قائلا: "البعض يأخذ عليّ الصراحة والشفافية لكن أنا أؤمن بذلك، أنا قلت في الأيام الأولى لبعض الذين كانوا يراجعوننا، قلت لهم إذا ذهب البلد إلى الفوضى، يمكن أن يأتي وقت لا تستطيع الدولة اللبنانية أن تدفع فيه رواتب وينهار الجيش والقوى الأمنية وإدارات الدولة ويخرب البلد، لكن أنا أؤكد لكم أن المقاومة ستظل قادرة على أن تدفع الرواتب. هذه المقاومة ليست في هذا الوضع على الإطلاق ولذلك عندما أتحدث الآن أو نتطلع إلى المستقبل لا أحد يفسر أننا خائفين على حزب الله وخائفين على المقاومة، كلا، أي أحد آخر هو حر يخاف أو لا يخاف، لكن نحن لسنا خائفين ولسنا قلقين وأعيد وأقول لا أحد يشتبه بهذا الموضوع".

الأمير السعودي، عبد الرحمن بن مساعد، عقّب على كلمة نصرالله بتغريدة على صفحته بتويتر، قال فيها: " عندما يقول دون أن يسأله أحد: لست خائفًا.. لست قلقًا.. أنا قوي جدًا.. فهذا لا يعني إلّا أنه يشعر بالخوف والقلق وأن قوته تتضعضع.. 3 خطابات في أسبوعين وانتظروا خطابًا رابعًا قريبًا .. ويقول لست خائفًا ولا قلقًا وأنا قوي جدًا جدًا (ما حدا يشتبه).. لا أحد يشتبه بأن الخوف والقلق وحدهما من دعاك للظهور المكثف على غير عادتك!"

من بين الردود في مصر برزت تغريدة جمال سلطان، رئيس تحرير صحيفة المصريون، قائلا بتغريدة: "حسن نصر الله قبل قليل : "حزب الله" أقوى من أي وقت مضى وهو لم يتصرّف بعد بأيّ من أوراق قوته- الوجه الميليشياوي الإرهابي يظهر من مكمنه، ويهدد الشعب اللبناني صراحة!"، ليعقب على هذه التغريدة رجل الأعمال المصري، نجيب ساويرس مكتفيا بكتابة "بلطجي" في تغريدة على صفحته.

وفيما يلي نستعرض لكم عددا من التغريدات التي تداولها نشطاء على هذا الجانب من خطاب نصرالله:

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

نشر