نائب الرئيس الإيراني: صون أمن مضیق هرمز من حقوق طهران السیادیة

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
نائب الرئيس الإيراني: صون أمن مضیق هرمز من حقوق طهران السیادیة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) --  قال النائب الأول للرئیس الإيراني، اسحاق جهانغیري، إن طهران تعتبر الحفاظ على الأمن في مضيق هرمز ضمن حقوقها السيادية.

ونقلت وكالة أنباء إسنا الإيرانية عن جهانغیري، في كلمته السبت على هامش اجتماع مجلس رؤساء حكومات منظمة شنغهاي للتعاون، قوله إن بلاده تؤكد دومًا على أمن الملاحة البحرية "وهي تعتبر أي إجراء في الحفاظ علی أمن المضیق وحمایة حدودها البحریة من ضمن حقوقها السیادیة ولا تقبل أي إجراء ضد حریة الملاحة”.

ورأى جهانغیري أن مبادرة هرمز للسلام التي أطلقها الرئیس الإيراني حسن روحاني تعتبر فرصة مواتیة لتحقیق السلام المستدام والتعاون بین الدول الإقلیمیة وضمان أمن نقل الطاقة والملاحة والتبادلات التجاریة العالمیة مع المنطقة.

ووصف جهانغیري الإتفاق النووي مع إيران بأنه "نموذج فاعل وناجح للدبلوماسیة متعددة الأطراف"، مُعتبرًا أن استمراره یتحقق عبر توازن تنفیذ الالتزامات من قبل جميع أطرافه.

وأشار النائب الأول للرئيس الإيراني إلى أن طهران أعلنت بعد انسحاب أمریكا من الاتفاق (في مايو/أيار 2018) استعدادها لمواصلة الحوار، لافتا إلى أن بلاده مُستعدة لفك "تجميد" بعض التزاماتها بالاتفاق حال التزمت بقية أطرافه.

وعاشت منطقة الخليج في الآونة الأخيرة حالة عدم الاستقرار جراء مناوشات متبادلة بين قوى إقليمية والولايات المتحدة مع إيران، ما دفع عددا من الدول العربية المُطلة على الخليج وقوى دولية إلى الدعوة إلى تشكيل تحالف دولي لحماية الملاحة البحرية.

وتفاقمت حالة التوتر في الخليج منذ إسقاط طائرة مُسيرة أمريكية في يونيو/حزيران الماضي، وما تلاها من اعتراض طهران لناقلة نفط بريطانية، وصولا إلى ضربات جوية استهدفت معملين لشركة أرامكو النفطية السعودية قبل نحو شهرين في سبتمبر/أيلول، وسط اتهامات لطهران بالوقوف وراء الهجمات.

نشر