رئيس لبنان من بعبدا: الفساد متجذر من عشرات السنين ولا يجب وجود ساحة ضد ساحة

الشرق الأوسط
نشر
رئيس لبنان من بعبدا: الفساد متجذر من عشرات السنين ولا يجب وجود ساحة ضد ساحة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- قال الرئيس اللبناني، ميشال عون، إن الساحات كثيرة، مُعتبرًا أنه "لا يجب أن تكون هناك ساحة ضد ساحة وتظاهرة ضد أخرى"، في معرض تعليقه على تجمع أنصاره أمام قصر بعبدا والاحتجاجات الجارية في البلاد.

وأضاف عون، في كلمة وجهها إلى مؤيديه في بعبدا، أن "الفساد لا يضمحل بسهولة لأنه متجذر بالأرض منذ عشرات السنين ولن يضمحل إلا بعد جهود كبيرة.. رسمنا خريطة طريق من 3 نقاط، الفساد، الاقتصاد والدولة المدنية، والثلاثة ليس من السهل تحقيقها. ولتحقيقها نريد ساحة تتألف منكم ومن المتظاهرين كي تدافعوا عن حقوقكم وكثر يعرقلون ذلك".

وقال عون لأنصاره: "نريد جهدًا كبيرًا، ونريدكم أن تتفقوا مع الفريق الكبير وتجاهدوا مع بعض. أقول لكم أنا معكم من خلالكم أرى شعب لبنان كله، وأقول لكم أني أحبكم كلكم يعني كلكم".

ويأتي تجمهر أنصار عون تلبية لدعوة التيار الوطني الحر، تأييدًا لمؤسس التيار الرئيس ميشال عون، وسط حشد جماعي منظم، حسبما ما أفادت وكالة الأنباء اللبنانية بقولها إنه "خُصصت مواقف للسيارات والباصات التي تقل المشاركين من كل المناطق اللبنانية" إلى بعبدا.

وحمل مؤيدو عون صوره الأعلام اللبنانية، فيما "تم تركيب 9 شاشات عملاقة ليشاهد الجميع ما يجري على منصة المهرجان"، حسب الوكالة الرسمية.

وفي 29 أكتوبر/تشرين الأول، أعلن رئيس الحكومة سعد الحريري تقديمه استقالته إلى عون، إلا أنه الرئيس كلفه بعدها بمهمة حكومة تصريف الأعمال لحين تشكيل حكومة جديدة.

وتتزامن تجمعات أنصار الرئيس اللبناني مع تظاهرات مُزمعة اليوم بشعار "أحد الوحدة" من قبل المشاركين في الاحتجاجات المُستمرة في البلاد منذ 17 أكتوبر/تشرين الأول.

وكان قادة الاحتجاجات قد دعوا إلى المشاركة في تجمعات كبيرة اليوم ضمن ما يسمى بـ"أحد الوحدة أو أحد الضغط"، وقالوا إن "استقالة الحكومة أول انتصارات الثورة. مكملين حتى إسقاط السلطة الفاسدة

نشر