جبران باسيل: الحكومة اللبنانية الجديدة محكوم عليها بالفشل ولن نشارك فيها

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
استمرار المظاهرات المناوئة للحكومة في لبنان احتجاجا على سوء الأوضاع الاقتصادية

بيروت، لبنان (CNN)-- قال جبران باسيل وزير الخارجية اللبناني في حكومة تسيير الأعمال، إن حزبه "التيار الوطني الحر" لن يشارك في الحكومة جديدة، والتي لايزال تجرى بشأنها مشاورات.

وأضاف باسيل زعيم حزب التيار الوطني الحر، الحليف المسيحي لحزب الله اللبناني، في كلمة تليفزيونية، الخميس "نحن مستعدون للتضحية، ولإلغاء أنفسنا، من أجل إنقاذ البلاد من الانهيار والفوضى".

 وأوضح باسيل في كلمته "بعد 56 يومًا من الاحتجاجات و 46 يومًا منذ استقالة الحكومة، لم تنجح القوى السياسية في تشكيل حكومة جديدة يمكنها وضع حلول لهذه الأزمة الخطيرة".

 وانتقد وزير خارجية لبنان حزب الله وحركة أمل لإصرارهما على "التهديد الدولي المخيب للآمال" من خلال تشكيل "حكومة تكنوقراط سياسية يقودها الحريري"، كما انتقد باسيل أيضا رئيس الوزراء في حكومة تصريف الأعمال سعد الحريري وزعيم تيار المستقبل لإصراره على التواجد في الحكومة الجديدة، على حد وصف باسيل.

وأكد جبران باسيل أنه "لن نشارك في مثل هذه الحكومة، لأنه محكوم عليها بالفشل".

وبدأت الاحتجاجات في لبنان في 17 أكتوبر تشرين الأول الماضي للمطالبة برحيل حكومة الحريري وتشكيل حكومة تكنوقراط لا تخضع للمحاصصة السياسية، وحظي زعيم التيار الوطني الحر بالجانب الأكبر من انتقادات المتظاهرين منذ بدء الاحتجاجات.

ولا تزال الاحتجاجات مستمرة لأكثر من 50 يومًا في العاصمة اللبنانية بيروت ومدن أخرى، احتجاجا على سوء الأوضاع المعيشية والاقتصادية والفساد.

وكان الرئيس اللبناني ميشال عون، أعلن تأجيل المشاورات النيابية لتشكيل الحكومة الجديدة حتى 16 ديسمبر كانون الأول الجاري، وذلك بعد تعثر مفاوضات تشكيل الحكومة وإعلان عدد من الأسماء المطروحة لشغل منصب رئيس وزراء لبنان، اعتذارها.

نشر