بعد انتهاء المشاورات.. تكليف حسان دياب بتشكيل الحكومة الجديدة في لبنان

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
رئيس الوزراء المكلف في لبنان حسان دياب

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- كلف الرئيس اللبناني العماد ميشال عون، حسان دياب بتشكيل الحكومة الجديدة في البلاد، وذلك بعد انتهاء المشاورات النيابية لاختيار الحكومة الجديدة، الخميس.

وقال دياب، الذي وصف نفسه بـ"المستقل"، إنه سيجري مشاورات تشكيل الحكومة الجديدة مع كافة أطياف الشعب اللبناني بما في ذلك الحراك الشعبي، معلنا أن مطالب المتظاهرين في مقدمة أولويات حكومته، مؤكدًا أنه سيعمل على أن تكون الحكومة الجديدة على مستوى تطلعات الشعب اللبناني.

وأشاد حسان دياب بالحراك الجماهيري الذي بدأ في 17 اكتوبر تشرين الأول الماضي، مؤكدًا أن "الوضع لن يعود إلى ما قبل الحراك الشعبي"، معربًا عن تفهمه لمطالب المتظاهرين واحتجاجهم على سوء الأوضاع الاقتصادية.

وكان الرئيس اللبناني، أطلع رئيس مجلس النواب نبيه بري، على نتائج الاستشارات النيابية، والتي انتهت إلى اختيار حسان دياب. 

ودعا رئيس الوزراء اللبناني المكلف حسان دياب، المتظاهرين، إلى المشاركة فيما وصفه بـ"خطة الإنقاذ"، التي ستعمل عليها الحكومة الجديدة. 

وبحسب الوكالة الوطنية للإعلام، فإن حسان دياب حصد 69 صوتا من أصوات ممثلي الكتل النيابية في المشاورات، فيما حظي السفير نواف سلام بـ 13 صوتا، بينما حظيت حليمة قعقور بصوت واحد، فيما امتنع 42 صوتا عن التسمية.

كانت المشاورات النيابية لاختيار رئيس الحكومة الجديد، بدأت في وقت سابق، الخميس، واستقبل الرئيس ميشال عون في قصر بعبدا ممثلين عن الكتل النيابية المختلفة الممثلة في البرلمان.

وكان سعد الحريري رئيس حكومة تصريف الأعمال في لبنان، أعلن، مساء الأربعاء، أنه لن يترشح لشغل المنصب في الحكومة المقبلة.

وأعلنت حكومة سعد الحريري، استقالتها، في أكتوبر تشرين الأول الماضي، استجابة للاحتجاجات المستمرة منذ 17 أكتوبر تشرين الأول الماضي.

ويطالب المتظاهرون بإقالة الحكومة وتشكيل حكومة تكنوقراط لا تخضع لنظام المحاصصة السياسية، كما يطالبون بتحسين الأوضاع الاقتصادية والقضاء على الفساد.

نشر