إسبر: نتوقع استمرار استهداف مصالحنا في العراق.. وعلى استعداد لمواجهة استفزازات إيران

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر

واشنطن، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- قال وزير الدفاع  الأمريكي مارك إسبر إنه يعتقد أن القوات المدعومة من إيران، في إشارة إلى الحشد الشعبي في العراق، قد تقوم بأعمال استفزازية لاستهداف المصالح الأمريكية، مضيفًا أنه "إذا فعلوا ذلك فإنه من المرجح أن يندموا".

وأكد وزير الدفاع الأمريكي، في تصريحات صحفية، الخميس، أن الولايات المتحدة "على استعداد للدفاع عن النفس"، وأن واشنطن على "على استعداد لردع المزيد من السلوك السيئ من هذه المجموعات التي ترعاها إيران وتوجهها وتزودها بالموارد".

وأوضح إسبر، في تصريحاته أن الولايات المتحدة "ستتخذ إجراء وقائيًا أيضًا" إذا اكتشفوا أن هناك هجومًا وشيكًا.

وقال رئيس هيئة الأركان المشتركة ، الجنرال ميلي، إن "هناك حملة متواصلة على القوات الأمريكية في العراق على الأقل منذ أكتوبر"، مشيرًا إلى أن القوات الأمريكية في العراق تعرضت لنحو 27 هجومًا منذ أكتوبر تشرين الأول الماضي.

تصريحات المسؤولين الأمريكيين، جاءت بعد يوم واحد من انتهاء حصار المتظاهرين المناصرين للحشد الشعبي في العراق، للسفارة الأمريكية في بغداد، احتجاجا على غارات أمريكية استهدفت مقرات حزب الله العراقي، مما أسفر عن مقتل 25 شخصًا.

الغارات الأمريكية جاءت بعد مقتل أمريكي في هجوم صاروخي على قاعدة عسكرية في كركوك يتواجد فيها جنود أمريكيون.

محتوى مدفوع

نشر