البرلمان التركي يوافق على تفويض يسمح بإرسال قوات عسكرية إلى ليبيا

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- وافق البرلمان التركي، الخميس، على مذكرة تفويض قدمها الرئيس رجب طيب أردوغان، للسماح بإرسال قوات عسكرية تركية إلى ليبيا، بموجب اتفاقية التعاون العسكري الموقعة بين أنقرة وحكومة السراج في ليبيا في نوفمبر تشرين الثاني الماضي. 

ويمنح البرلمان، الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، تفويضًا لمدة عام واحد، إذا لزم الأمر، لنشر جنود أتراك في ليبيا.

أقر مشروع القانون بأغلبية 325 صوتا، فيما صوت 184 نائبًا ضده، حيث صوت حزب العدالة والتنمية الحاكم وشريكه في الائتلاف لصالح الاقتراح.

الترخيص لا يعني النشر الفوري للقوات إلى ليبيا، لكنه يمنح الرئيس التركي تفويضًا للقيام بذلك إذا لزم الأمر. 

وكان نائب الرئيس التركي فؤاد أوقطاي، قال، في وقت سابق، إن أنقرة قد تتأخر في إرسال قوات إلى ليبيا، إذا أوقفت قوات شرق ليبيا بزعامة خليفة حفتر، هجومها على الحكومة المعترف بها من قبل الأمم المتحدة في طرابلس.

وأضاف أوقطاي، "نأمل ألا تكون هناك حاجة لمثل هذه الدعوة"، معتبرًا أن "إرسال قوات تركية سيكون له دور رادع"، وتابع أنه "على جميع الأطراف أن تفهم هذه الرسالة بشكل صحيح".

وقعت تركيا مذكرتي تفاهم مع الحكومة الليبية برئاسة فايز السراج، في نوفمبر تشرين الثاني الماضي، اتفاقية للتعاون العسكري والأمني، بالإضافة إلى اتفاق بحري يحدد مناطق النفوذ البحري الاقتصادية للبلدين في شرق البحر المتوسط.

محتوى مدفوع

نشر