الجيش الإيراني: نحن من يحدد وقت ومكان الرد على قتل سليماني.. والحرس الثوري: جاهزون لـ"الانتقام الكبير"

الشرق الأوسط
نشر
الجيش الإيراني: نحن من يحدد وقت ومكان وطبيعة الرد على أمريكا بعد قتل سليماني

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- قال الجيش الإيراني إن طهران هي من ستحدد "وقت ومكان وطبيعة الرد على أمريكا" بعد مقتل قائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني.

ونقلت وكالة أنباء فارس شبه الرسمية عن كبير مُتحدثي الجيش الإيراني العميد أبوالفضل شكارجي قوله "نحن من يحدد مكان وزمان وطبيعة الرد على هذه الجريمة"، مُضيفا أن إيران "تُعلن صراحة بأن جبهة المقاومة ستدافع بكل قوة وسوف لن تصمد وتدافع فقط أمام أمريكا، بل ستتخذ أيضًا استراتيجيات هجومية أيضًا".

وأضاف شكارجي، في تصريحات للتليفزيون الإيراني، أن أمريكا بادرت إلى قتل سليماني وأبومهدي المهندس (نائب رئيس وحدات الحشد الشعبي العراقي) لدورهما في مكافحة داعش، مُتهمًا واشنطن بقيادة "كل الإرهابيين في العالم، وتجهيزهم ودعمهم، وأينما ضعف موقف الإرهابيين تبادر هي نفسها للدخول إلى الساحة لدعمهم".

وحول موعد الرد على أمريكا بعد قتل سليماني، قال شكارجي إن "الأمريكيين يدركون جيدًا أن إيران لن تتسرع في الرد، وأننا نفكر ونخطط للرد على هذا بكل قوة مستقبلا".

وقال كبير مُتحدثي الجيش الإيراني إنه "على الأمريكيين الرحيل عن المنطقة وإلا فليتحملوا خسائر فادحة".

وعلى ذات الوتيرة، أدلى قائد القوات البحرية للحرس الثوري الإيراني الأدميرال علي رضا تنكسيري، السبت، بتصريحات نقلتها وكالة فارس، قال خلالها "إننا جاهزون ونعد اللحظات للانتقام الكبير من المجرمين والمُتسببين والداعمين" لقتل سليماني.

وشارك عراقيون في تشييع جثماني سليماني والمهندس في العاصمة بغداد، السبت، وسط هتافات مناهضة للولايات المتحدة الأمريكية.

كان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، قد قال إن قتل سليماني كان بغرض "منع الحرب وليس إشعالها"، مؤكدًا أنه لا توجد مساعي لتغيير النظام الإيراني.

بينما هدد المرشد الأعلى بإيران، علي خامنئي، بـ"رد قاس" على العملية الأمريكية، حسب بيان نقلته وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية.

نشر