البنتاغون: سليماني كان يخطط لحملة كبيرة ضد مصالح الولايات المتحدة

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
الجنرال مارك ميلي رئيس هيئة الأركان المشتركة للجيش الأمريكي

واشنطن، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- قال رئيس هيئة الأركان المشتركة مارك ميلي، الجمعة، إن هناك معلومات استخباراتية "مقنعة"، و"أدلة واضحة على أن سليماني كان يخطط لحملة عنف كبيرة ضد الولايات المتحدة في الأيام والأسابيع والأشهر المقبلة"، فيما لم يكشف ميلي عن طبيعة تلك التهديدات.

وفي حديثه للصحفيين، مساء الجمعة، قال رئيس الأركان الأمريكي، إن التهديدات الإيرانية كانت وشيكة، معتبرًا أن الإدارة الأمريكية "ستكون مهملة إذا لم تقم بخطوات لوقف ذلك".

وعبر رئيس هيئة الأركان المشتركة الأمريكية، عن تفهم الولايات المتحدة الأمريكية لتبعات استهداف قاسم سليماني، مؤكدًا "نحن نفهم بالكامل المخاطر والنتائج الاستراتيجية لقتل القائد العسكري الإيراني"، وتابع "خطر التقاعس عن العمل يتجاوز خطر الفعل".

وحول توقيت ذلك الهجوم، قال ميلي، إن حجم ونطاق خطط وتهديدات سليماني، هو ما دفع الإدارة الأمريكية لاستهدافه.

وفيما يتعلق بالهجمات المتوقعة على المصالح الأمريكية، أشار رئيس هيئة الأركان المشتركة الأمريكية إلى أنه "تم وضع القوات الأمريكية بمحطة في إيطاليا، في حالة تأهب وجاهزية إذا لزم الأمر لحماية السفارة الأمريكية في بيروت"، لافتًأ إلى أن القوات الأمريكية التي تم نشرها في الشرق الأوسط، الجمعة، هي لحماية السفارات والأفراد والبنى التحتية وليس القتال.

واختتم ميلي، تصريحاته بالتأكيد على أن "كل شخص في الإدارة المعنية يدرك تمامًا التكاليف والمخاطر والنتائج، تم اطلاعهم عليها جميعًا".

كان مسؤول عسكري أمريكي، في وقت سابق، الجمعة، قال لـCNN، إن الولايات المتحدة قررت نشر نحو 3 آلاف جندي أمريكي إضافي في الشرق الأوسط، تحسبا لأي تهديدات إيرانية.

نشر