أردوغان: انسحابنا من إدلب غير وارد.. وسأبحث الوضع مع بوتين

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ونظيره الروسي فلاديمير بوتين

إسطنبول، تركيا (CNN)-- قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إنه سيبحث مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين، التطورات في إدلب "من أعلى إلى أسفل"، مؤكدًا في حديثه للصحفيين، في أعقاب صلاة الجمعة في إسطنبول، أن انسحاب القوات التركية من إدلب "غير وارد".

وفيما يتعلق بدعوات وقف إطلاق النار في إدلب، خاصة مع تصاعد الاشتباكات بين الجيش التركي وقوات النظام السوري، قال أردوغان، إن ذلك يرتبط بأن "يوقف النظام السوري قسوته تجاه الناس في إدلب، عندها فقط يمكننا وقف إطلاق النار".

وأوضح الرئيس التركي، أن جهود بلاده مستمرة لمنع تدفق اللاجئين، مستشهدًا بدعوته لإقامة "منطقة آمنة" على بعد 30 إلى 35 كيلومترًا من الحدود التركية، داخل الأراضي السورية، مضيفًا أنه يسعى لإقامة منازل للاجئين في تلك المنطقة.

ذكر أردوغان أن المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اقترحا تحديد موعد في الخامس من مارس آذار المقبل، لعقد قمة في إسطنبول، يحضرها الرئيس الروسي بوتين لإنهاء الصراع في إدلب السورية، وأضاف "لم يعطهم الإجابة المطلوبة بعد، وأخبرهم أنه سيناقش هذا الأمر مع أردوغان".

وكان وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف، أكد في وقت سابق، أنه لم يتم التوصل إلى جديد فيما بتعلق بالمباحثات بين أنقرة وموسكو حول الوضع في إدلب، وخفض التوترات في المنطقة التي تعاني من أوضاع إنسانية صعبة. 

محتوى مدفوع

نشر