أمريكا تعلق على مقتل 33 جنديا تركيا بهجوم لـ"نظام الأسد وروسيا وإيران" في إدلب

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
صورة ارشيفية لعربات عسكرية تركية شمال إدلب

نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)—أكدت وزارة الخارجية الأمريكية، الخميس، وقوفها إلى جانب تركيا "الحليف في الناتو" مؤكدة على أنها "قلقة للغاية" بعد الهجوم الذي استهدف القوات التركية في إدلب وراح ضحيته 33 جنديا تركيا.

وقال المتحدث باسم الخارجية الأمريكية: "نقف إلى جانب حليفتنا تركيا ونستمر بالدعوة إنهاء فوري لهذه الهجمات الشنيعة من قبل نظام الأسد وروسيا والقوات التي تدعمها إيران، وكما فال الرئيس والوزير نحن ننظر لخيارات حول كيفية تقديم أفضل دعم لتركيا في هذه الأزمة".

ونقلت وكالة أنباء الأناضول التركية الرسمية على لسان والي منطقة هطاي التركية، رحمي دوغان، إعلانه صباح الجمعة "ارتفاع عدد شهداء الجيش التركي جراء القصف الجوي بإدلب إلى 33، فضلًا عن 32 مصابًا في المستشفيات".

وأضاف المسؤول التركي: "سبق وأن أعلنت للرأي العام استشهاد 29 جنديًا تركيًا، وإصابة آخرين بجروح خطيرة، ومن المؤسف أن 4 جنود من أصحاب هذه الإصابات قد ارتقوا شهداء ليرتفع العدد إلى 33.. وبقية الجرحى وعددهم 32 يواصلون علاجهم بالمستشفيات، ولا توجد خطورة على حياتهم، ومجددًا أسأل الله تعالى أن يرحم شهدائنا، ويشفي المصابين، ويلهم أهلهم وذويهم، والشعب التركي عامة الصبر والسلوان".

 

 

نشر