هروب عدد من عناصر داعش من أحد السجون في شمال شرق سوريا

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
العشرات من سجناء تنظيم الدولة الإسلامية داعش في شمال سوريا

واشنطن، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- أعلن مصطفى بالي المتحدث الإعلامي باسم قوات سوريا الديمقراطية، هروب عدد من السجناء التابعين لتنظيم الدولة الإسلامية داعش في الحسكة، الاثنين.

وأكد بالي أن إرهابيي داعش سيطروا على الطابق الأرضي في سجن الحسكة، وبدأوا في هدم الجدران الداخلية والأبواب، مما أدى لفرار عدد منهم.

وأوضح المتحدث باسم قوات سوريا الديمقراطية، المدعومة من الولايات المتحدة، وتسيطر على مناطق عدة في شمال شرق سوريا، في تغريدة له على تويتر، الاثنين، أن "قوات مكافحة الإرهاب تتعامل مع الوضع لإعادة السيطرة على الطابق الأرضي في السجن و إعادة الهدوء للسجن عموما".

وكتب بالي في تغريدته، "إرهابيو داعش يسيطرون على الطابق الأرضي بشكل كامل في سجن الحسكة، هدموا الجدران الداخلية و حطموا الأبواب. نجح البعض منهم بالهروب و جاري البحث عنهم".

وقال مأمور سجن غويران في شمال شرق سوريا إن بعض سجناء داعش هربوا بـ "اختراق جدار"، مشيرًا إلى أن "الوضع لا يزال مستمراً"، فيما أكد أحد شهود العيان لـCNN، أنه "يستطيع سماع السجناء وهم يهتفون".

ولم يتضح بعد، عدد أعضاء داعش الهاربين أو هوياتهم، فيما تتم إدارة هذا السجن من قبل قوات سوريا الديمقراطية.

وأكد مصدر عسكري أمريكي مسؤول، أن قوات التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة تعمل على "مراقبة جوية" على المنطقة التي يتواجد فيها هذا السجن في شمال شرق سوريا.

وشاركت قوات سوريا الديمقراطية الكردية قسد، المدعومة من الولايات المتحدة، في محاربة تنظيم الدولة الإسلامية داعش، والذي كان يسيطر على مناطق واسعة في شمال سوريا والعراق، فيما تشرف قسد على احتجاز عناصر تنظيم داعش في شمال سوريا.

 

نشر