نصرالله للأطباء: أنتم بعد الله نراهن عليكم لهزيمة العدو الخفي

الشرق الأوسط
نشر
3 دقائق قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
عضو بفريق طبي يشكف على سيدة في لبنان

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—وجه حسن نصرالله، الأمين العام لحزب الله اللبناني، الثلاثاء، تحية للطواقم الطبية في لبنان مؤكدا على أنه "يراهن" عليهم بعد الله في هزيمة "العدو الخفي" في إشارة على فيروس كورونا الجديد أو ما بات يُعرف باسم "كوفيد-19".

جاء ذلك في كلمة ألقاها نصرالله بمناسبة حلول النصف من شهر شعبان، حيث قال وفقا لما نقلته قناة المنار التابعة لحزب الله: "وصلتني رسائل عديدة من جمعية الاطباء المسلمين ومن ممرضي وممرضات عدد من المستشفيات في لبنان، ومن طالبي الطب في الاغتراب ومن أطر صحية في الداخل تتكلم بنفس اللغة والادبيات التي استخدمها المجاهدون في حرب تموز ويعبرون فيها عن نفس التضحية والاستعداد لمواجهة التحديات".

وأضاف: "اليوم كل الاطباء من رجال ونساء والممرضين والمسعفين وكل العاملين في الطقم الطبية والصحية يتواجدون في الخطوط الامامية ويتحملون المخاطر في هذه المعركة ويعبرون عن تفانيهم وتضحياتهم وشجاعتهم وتحملهم الكبير للمسؤولية الانسانية، واقول لهم أنتم بعد الله تعالى عليكم نراهن ونبني ونعقد الآمال في هزيمة هذا العدو الخفي وتحقيق الانتصار لشعبنا وناسنا من الطبيين على هذا الخطر المحدق بحياتهم وسلامتهم".

وتطرق نصرالله في كلمته إلى ذكرى مقتل محمد باقر الصدر، قائلا: "يصادفنا في 9 نيسان من كل عام ذكرى عزيزة هي ذكرى استشهاد سماحة اية الله العظمى الامام السيد محمد باقر الصدر واخته المضحية السيدة أمنة الصدر.. هذه الحادثة كانت عظيمة وفاجعة كبيرة ويجب ان نذكر الاجيال التي لم تعاصر هذا الجيل، فهو كان فيلسوفا ومفكرا اسلاميا كبيرا ومبدعا وكان مرجعا كبيرا من مراجع التقليد وكان قائدا شجاعا وثائرا كبيرا وحاضرا مهما في احداث العراق والعالم الإسلامي".

وتابع نصرالله: "السيد الصدر قدم انجازات عظيمة خاصة في الدفاع عن الاسلام وما زال دفاعه مستمرا في فعاليته وقوته وفي اثبات قدرة الاسلام على قيادة الحياة.. أعظم ما في الإمام الشهيد السيد محمد باقر الصدر هو إخلاصه للأمة وتفانيه الكامل حيث لا يوجد ذات ولا اعتبارات شخصية بل كانت حياته كلها لله".

نشر