تنفيذ "حد الحرابة" بحق منفذ هجوم الطعن بموسم الرياض في السعودية

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
صورة أرشيفية لمرتادي منطقة البوليفارد في الرياض ضمن فعاليات موسم الرياض

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—أعلنت وزارة الداخلية السعودية، الخميس، تنفيذ حكم القتل "حد الحرابة" بحق أحد الجناة في هجوم الطعن الذي استهدف فرقة مشاركة في موسم الرياض في نوفمبر/ تشرين الثاني 2019.

وقالت الداخلية السعودية في بيانها: "أقدم / عماد عبدالقوي المنصوري - يمني الجنسية - بالهجوم الإرهابي المسلح بآلة حادة على إحدى الفرق الاستعراضية المشاركة في موسم الرياض، وطعن أفراد الفرقة وأحد حراس الأمن، وترويع الناس وإحداث الفوضى والرعب في الحضور بتكليف من أحد قادة تنظيم القاعدة الإرهابي في اليمن وانتمائه لذلك التنظيم واشتراكه معه في القتال".

وتابعت الداخلية في بيانها: "بفضل من الله تمكنت سلطات الأمن من القبض على الجاني المذكور وأسفر التحقيق معه عن توجيه الاتهام له بارتكاب جريمته وبإحالته إلى المحكمة الجزائية المتخصصة صدر بحقه الصك الشرعي رقم 41680 في 3 / 5 / 1441هـ المتضمن إدانته بما نسب إليه شرعاً، ولكون فعله تضمن إفساداً وحملاً للسلاح ومحاولة لسفك الدماء المعصومة وتخويفاً للآمنين واعتداء على الأموال والحرمات والعبث بأمن الوطن، ولأن ما أقدم علية يعد ضرباً من ضروب الحرابة والإفساد في الأرض، فقد تم الحكم عليه بإقامة حد الحرابة وأن تكون عقوبته القتل".

واردفت: "أيد الحكم من محكمة الاستئناف الجزائية المتخصصة بالصك رقم 41330 في 12 / 6 / 1441هـ، ومن المحكمة العليا بالقرار رقم 208 / 1 / 1 في 20 / 7 / 1441هـ، وصدر الأمر الملكي رقم 47970 في 13 / 8 / 1441هـ القاضي بإنفاذ ما تقرر شرعاً وأيد من مرجعه بإقامة حد الحرابة بحق الجاني المذكور وذلك بقتله.. وتم تنفيذ حكم القتل حداً بالجاني / عماد عبدالقوي المنصوري (يمني الجنسية) اليوم الخميس 23 / 8 / 1441هـ بمدينة الرياض بمنطقة الرياض".

 

نشر