ليبيا.. لماذا رد وزير داخلية الوفاق بالأمازيغية على المُتحدث باسم الجيش الوطني الليبي؟

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
ليبيا.. لماذا رد وزير داخلية الوفاق بالأمازيغية على المُتحدث باسم قوات حفتر؟

أتلانتا، الولايات المتحدة (CNN) -- رد وزير داخلية حكومة الوفاق في ليبيا، فتحي باشاغا، على ما نشره العقيد أحمد المسماري، المتحدث باسم قوات الجنرال خليفة حفتر (الجيش الوطني الليبي)، حول مشاركة جنود أتراك في صفوف قوات الوفاق.

ويوم الاثنين، نشر المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي مقطع فيديو في حسابه عبر تويتر، قائلا إنه لجنود أتراك يشاركون في صفوف قوات حكومة الوفاق خلال المعارك في نطاق العاصمة طرابلس.

إلا أن ما قاله العقيد أحمد المسماري أثار جدلا واسعًا في ليبيا، بعدما تبين أن من كانوا يتحدثون خلال الفيديو هم ليبيون من العرق الأمازيغي.

ومن جانبه، قال وزير داخلية الوفاق: "لا يعرف على ما يبدو من يسمي الخليط الذي كونه من المليشيات والمرتزقة "جيشاً عربياً ليبياً" بأن حقبة الشمولية قد ولّت، وأن شباب ليبيا بمختلف أطياف ومكونات أمتنا العظيمة هم من يتصدرون الصفوف الأمامية للتصدي لمشروع الاستبداد وحكم الفرد، وهم جيش ليبيا الحقيقي وصمام أمانها".

وعاود فتحي باشاغا نشر نفس التغريدة، لكن هذه المرة باللغة الأمازيغية، في معرض تعليقه على ما ذكره متحدث الجيش الوطني الليبي.

ويشكل أبناء العرق الأمازيغي نسبة لا بأس بها من قوام المجتمع الليبي كما بقية مجتمعات دول المغرب العربي.

وقبل نحو عام، تحركت قوات موالية للجنرال خليفة حفتر من شرق البلاد تجاه طرابلس، في محاولة للسيطرة عليها من حكومة الوفاق.

وفي الآونة الأخيرة، استعادت الوفاق، المدعومة بشكل علني من تركيا، العديد من المدن الساحلية في غرب ليبيا، بعد قتال عنيف مع قوات الجنرال حفتر.

 

نشر