تقرير "إنذار وتهديد ولي عهد السعودية لبوتين وراء حرب أسعار النفط" يثير تفاعلا بتويتر

الشرق الأوسط
نشر
3 دقائق قراءة
شاهد أحدث مقاطع فيديو ذات صلة
صورة ارشيفية للقاء بين بوتين ومحمد بن سلمان في سوتشي بروسيا العام 2015

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—أثار تقرير نشرته صحيفة "ميدل ايست أي"، الثلاثاء، حول أسباب اندلاع "حرب أسعار النفط" بين المملكة العربية السعودية وروسيا، تفاعلا واسعا على بين نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي.

الصحيفة قالت في تقريرها الذي نسبته إلى مصادر سعودية لم تسمها أنه وقبل اجتماع مجموعة أوبك+ النفطية في الـ6 من مارس/ اذار والذي فشلت فيه المجموعة من التوصل لاتفاق لتخفيض حجم الإنتاج لتدارك آثار فيروس كورونا، "جرى اتصال بين ولي عهد السعودية، الأمير محمد بن سلمان والرئيس الروسي فلاديمير بوتين".

وأضافت الصحيفة في تقريرها الذي لا يمكن لموقع CNN بالعربية التأكد من صحته بشكل مستقل أن ولي عهد السعودية "وجه إنذارا وهدد أنه وفي حال عدم التوصل إلى اتفاق، فإن المملكة العربية السعودية ستبدأ حرب أسعار".

ولفتت الصحيفة في تقريرها المنشور، الثلاثاء، إلى أن الرئيس الروسي "رفض الإنذار وأن المكالمة انتهت بصورة سيئة" وفقا لما نسبته الصحيفة إلى مسؤولين سعوديين اشترطوا عدم كشف أسمائهم.

ومضت الصحيفة للقول بأن "جاريد كوشنر، صهر ومستشار الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، كان على علم بالاتصال الهاتفي بين ولي عهد السعودية وبوتين ولكنه لم يعارض ذلك"، وذلك نقلا عن "مصدر ثان" وفقا للصحيفة.

على الصعيد الآخر، كانت وكالة الأنباء السعودية الرسمية، قد نشرت عدة تقارير عن اتصالات بين العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده، الأمير محمد بن سلمان، مع الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين خلال الفترة الماضية، للوقوف على الجهود المبذولة لتحقيق استقرار أسعار النفط في الأسواق.

من بين الاتصالات، كانت اتصالا تلقاه ولي العهد السعودي من الرئيس الروسي بتاريخ الـ10 من الشهر الجاري، جرى خلاله "استعراض الجهود المبذولة لتحقيق استقرار أسواق الطاقة والمحافظة عليها لدعم نمو الاقتصاد العالمي، والتأكيد على أهمية تعاون جميع الدول المنتجة في ذلك"، وفقا للوكالة السعودية.

وكانت أيضا المملكة العربية السعودية ومجموعة أوبك+ قد توصلت لاتفاق في الـ12 من أبريل/ نيسان الجاري، يقضي بخفض إنتاج النفط بمقدار 9.7 مليون برميل يوميا.

وأثار التقرير تفاعلا واسعا بين النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، وسط تغريدات ضمت تحليلات وتكهنات عن أسباب الحرب النفطية ودوافعها، وفيما يلي نستعرض لكم أبرز ما تم تداوله:

 

نشر