تغريدة انفصال السعودية إلى دويلات لتوكل كرمان تبرز مجددا وتثير تفاعلا وسط ضجة "منصبها في فيسبوك"

الشرق الأوسط
دقيقتين قراءة
نشر
صورة أرشيفية للناشطة اليمنية توكل كرمان

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)— عاد اسم الناشطة اليمنية الحائزة على جائزة نوبل للسلام، توكل كرمان، بالظهور مجددا بعد تداول ردود جديدة على تغريدة سابقة لها عن انفصال السعودية إلى دويلات، وذلك في ضوء تعرضها لما وصفته بـ"حملة تحريض وتنمر واسعة النطاق من وسائل الإعلام السعودية وحلفائها".

تغريدة كرمان تعود لتاريخ الأول من فبراير/ شباط العام 2018 ، وقالت فيها: "ونحن لا نقصد انفصال السعودية الى دويلات حسب تنوعها الطائفي والعشائري والجهوي، بل اقليما في المنطقة الشرقية وآخر في الجنوب وثالث في الشمال ورابع وخامس .. يستقل كل منها اداريا مثل الاتحاد الروسي تجمعهما حكومة فدرالية مؤقتا ثم يأتي التصويت على الاستقلال بحسب رأي شعوب تلك الأقاليم".

تغريدة كرمان هذه جاءت في رد على تغريدات نشرها حينها أنور عشقي على صفحته بتويتر وقال فيها: "الحل في اليمن يكمن في ان تكون حكومة في الشمال برئاسة زعيم من الشمال وليكن احمد علي صالح، وحكومة في الجنوب ولتكن بقيادة عيدروس الزبيدي، في ظل قيادة فيدرالية برئاسة عبد ربه منصور هادي، والله الموفق.."

ويذكر أن توكل كرمان، تواجه انتقادات واسعة، في أعقاب اختيارها ضمن مجلس الإشراف على المحتوى الخاص بموقع التواصل الاجتماعي، فيسبوك وانستغرام، قبل أيام، وذلك على خلفية مواقفها السياسية الداعمة لجماعة الإخوان المسلمين وتركيا.

وفيما يلي نستعرض لكم عددا من الرود عادت للواجهة مجددا ن قبل مغردين:

 

نشر