سفير روسيا لدى إيران يكشف حقيقة "عدم رضا" بوتين على الأسد والاتفاق على تنحيته.. فماذا قال؟

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
سفير روسيا لدى إيران يكشف حقيقة "عدم رضا" بوتين على الأسد والاتفاق على تنحيته.. فماذا قال؟

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—نفى السفير الروسي لدى طهران، لوان جاكاريان، الأحد، أن تكون روسيا قد توصلت لاتفاق مع إيران وتركيا حول رحيل الرئيس السوري، بشار الأسد، واصفا هذه الأنباء بـ"الشائعات".

قال جاكاريان في حوار مع وكالة مهر الإيرانية شبه الرسمية: " كما تعلمون هناك بعض الشائعات التي ليس لها أساس من الصحة تقول بأن روسيا ليست راضية عن الرئيس السوري بشار الأسد، هذه الشائعات لا تعكس الموقف الرسمي للحكومة الروسية"، وأكد أن بلاده ستواصل دعم الحكومة السورية وأشار إلى أن مستقبل سوريا في يد شعبها وحده مشيدا بالجهود المشتركة بين موسكو وطهران وأنقرة والتي أدت بنظره إلى وقف العمليات العسكرية في الشمال السوري، وفقا للوكالة.  

وأكد السفير الروسي لدى إيران أن بلاده لا تقرر مستقبل الشعب السوري ولا تُعين رئيسا لسوريا وأعاد التأكيد على أن "مستقبل بشار الأسد وسوريا سيحددهما الشعب السوري" عبر انتخابات وصفها بـ"الشفافة والحرة"، لافتا إلى أن دور روسيا يكمن في مساعدة الشعب السوري على إعادة ترسيخ السلام في بلاده وتمهيد الطريق للعملية السياسية في البلاد، حسبما ذكرت مهر.

وعن الأنباء التي تحدثت حول "عدم رضا" الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على الأسد، قال جاكاريان: " لم يقل أي مسؤول سياسي رسمي هذا الكلام ربما كانت هذه الشائعات قد أدلى بها بعض الأشخاص الذين ليس لهم منصب سياسي، نحن دولة حرة وتحظى حرية التعبير في روسيا باحترام كبير وكذلك في الديمقراطيات الأخرى"، مؤكدا على أن العلاقات بين روسيا والرئيس السوري جيدة، حسبما نقلت مهر على لسانه.

نشر