بعد ارتفاع غير مسبوق لإصابات كورونا في مصر.. عمرو أديب: "هنفتح البلد إزاي والأرقام بتنط؟"

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
بعد ارتفاع غير مسبوق لإصابات كورونا.. عمرو أديب: "هنفتح البلد إزاي والأرقام بتنط؟"

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- أثار الإعلامي المصري عمرو أديب جدلا واسعًا، بعد إعرابه عن دهشته لاتجاه الحكومة إعادة فتح الأنشطة الاقتصادية تمهيدًا لعودة الحياة إلى طبيعتها، بينما تتصاعد إصابات فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19) في البلاد.

وكتب أديب، عبر حسابه في تويتر: "هو معلش أنا عندي سؤال بجد وأنا مش عالم ولا خبير بس سؤال منطقى جدًا: هو احنا حنفتح البلد ازاي والأرقام بتنط كده المفروض نقفل أكتر هو ده اللي شوفناه فى العالم أرقام زياده نقفل، أرقام أقل نفتح ولا أنا فاهم غلط".

وفي 8 مايو أيار، قال أديب إن "مصر لها ظروف معينة، وأنا مقتنع بها، وهي أن البلد حالتها الاقتصادية لا تحتمل أن تغلق، أنت ماتقدرش تقفل البلد"، مُشيرًا إلى أن الاحتياطي النقدي للبلاد هبط من 45 مليار دولار إلى 37 في غضون شهر واحد.

وإضافة إلى 29 حالة وفاة، كسرت مصر، يوم الخميس، حاجز الـ1000 إصابة في معدلاتها اليومية لفيروس كورونا، وهي المرة الأولى التي تتخطى فيها الإصابات هذا الرقم منذ ظهور الوباء في البلاد فبراير شباط الماضي.

وبموجب الإحصاءات الجديدة، وصل إجمالي عدد مصابي كورونا في مصر إلى 20 ألفًا و793 حالة إصابة، فيما ارتفعت حصيلة الوفيات إلى 845 شخصًا.

وتشهد أعداد الإصابات الجديدة في مصر، ارتفاعًا ملحوظًا، منذ أيام، بينما شددت السلطات المحلية من إجراءاتها، خلال إجازة عيد الفطر، للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

كانت مصر، أعلنت في مايو أيار الجاري، خطة للتعايش مع فيروس كورونا، وبموجبها سيتم تخفيف بعض القيود الاحترازية التي اعتمدتها الحكومة.

وبداية من السبت المقبل، سيسري تطبيق حظر تجول لمدة 15 يومًا، من الثامنة مساءً إلى السادسة صباحًا، في حين سيتم إغلاق المحال التجارية والحرفية، والمراكز التجارية بداية من الخامسة مساءً إلى السادسة صباحًا.

نشر