حمد بن جاسم يغرد في ذكرى الأزمة الخليجية: اتركوا قطر جانبًا.. الحل ليس في الدوحة

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
حمد بن جاسم يغرد في ذكرى الأزمة الخليجية: اتركوا قطر جانبًا.. الحل ليس في الدوحة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- قال رئيس الوزراء القطري الأسبق، الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني، إن الأزمة الخليجية دمرت "الحلم الخليجي"، مُعتبرًا أن حلها "ليس في الدوحة".

وكتب الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني، الخميس، سلسلة تغريدات متتالية عبر حسابه في تويتر، بمناسبة دخول الأزمة الخليجية عامها الرابع (5 يونيو 2017)، عندما قطعت المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة والبحرين، إضافة إلى مصر، علاقاتها الدبلوماسية مع قطر.

وقال رئيس الوزراء القطري الأسبق، إنه "في ذكرى الحصار الذي فرض علينا، أريد أن أحيي أولا حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، على الحكمة والثبات في التعامل مع هذا الموقف الذي، وللأسف، دمر الحلم الخليجي، وأصبح عبئا ليس علينا في قطر، بل على من فرضه".

وأضاف رئيس الوزراء القطري الأسبق: "أريد كذلك أن أخاطب من بدأوا بجهل وعنجهية هذا الحصار وأقول لهم: اتركوا قطر جانباً، وأسألوا أنفسكم ماذا جنيتم أنتم من سياساتكم الداخلية والخارجية على شعوبكم وعلى المنطقة؟!"

وتابع الشيخ حمد بن جاسم: "أنا لست هنا بصدد تفنيد مواقفهم، بل هذا من باب التذكير فقط بما سبق".

ورأى بن جاسم "أنه صحيح، كما تقولون، أن الحل في إحدى عواصمكم، لأن الأزمة بدأت هناك، وليس في الدوحة. لكن من لا يزن الأمور بالعقل، ولا يعرف العدالة مع شعبه، لا يعرفهما في مواقفه مع الغير"، على حد قوله.

نشر