وكالة فارس تنشر "تفاصيل" إسقاط طائرة "الدرون" الأمريكية قبل عام

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
صورة عرضتها إيران عن حطام طائرة الدرون الأمريكية
Credit: ATTA KENARE/AFP via Getty Images)

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)— نشرت وكالة أنباء فارس الإيرانية شبه الرسمية، تقريرا تناولت فيه "تفاصيل" عملية إسقاط الطائرة الأمريكية المسيرة قبل عام، قائلة إنها انتهكت المجال الجوي للبلاد، وهو ما سبق ونفاه الجيش الأمريكي.

وقالت فارس في تقريرها: "بعد الإقلاع، حلقت الطائرة الأميركية المسيرة باتجاه مضيق هرمز، وانتهكت الحدود الجوية الإيرانية FIR مرة واحدة، واستمرت في طريقها إلى تشابهار (جنوب شرق إيران)، حيث تم رصدها بواسطة الرادار على مسافة 490 كيلومترا.. والرادار الذي اكتشف الطائرة المسيرة بإمكانه أن يرصد أكثر من 200 هدف بأبعاد ثلاثية على مسافة 500 كم، وتم صنعه أيضا من قبل المتخصصين الايرانيين في وزارة الدفاع واسناد القوات المسلحة".

وأضافت: "بعد أن انتهكت الطائرة المسيرة، منطقة الحدود الجوية الإيرانية، تم تحديد مهمة استهدافها في المنطقة الواقعة ما بين جاسك وجبل مبارك إلى منظومتين للدفاع الجوي، واستعدتا للتصويب عليها بواسطة الرادار.. ورصد رادار المنظومة الدفاعية هذا الهدف على ارتفاع 12 كم، وبسرعة 700 كم / ساعة وعلى مسافة 169 كلم.. ومنظومة الثالث من خرداد التي اسقطت الطائرة المسيرة نفيت قفل رادار على هذا الهدف من مسافة 120 كلم، وبعد إعداد الصاروخ، تم إطلاق الصاروخ من على مسافة 90 كم، واصاب الهدف على مسافة 75 كم في المياه الإقليمية الإيرانية".

وتابعت قائلة: "هذه الطائرة المسيرة استهدفت وهي على ارتفاع 14 كيلومترًا عندما تم إطلاق الصاروخ.. الطائرة المأهولة P-8 كانت على بعد 17 كم أيضًا عندما تم إسقاط الطائرة المسيرة MQ-4C وكانت الطائرة المسيرة الاخرى MQ-9 على بعد حوالي 17 كم من P-8 بعد إسقاط الطائرة المسيرة وعلى الرغم من تهديدات الأميركيين، وخاصة ترامب، لم يكن هناك أي تحرك هجومي من قبل اميركا الى ثلاثة ايام بعد الحادث، ومن ثم أرسلوا عد من مقاتلات اف 22 وقاذفات قنابل الى المنطقة".

نشر