تركيا ترفض تصريحات أممية حول طبيعة دورها في ليبيا: "مُنحازة ومُضللة"

الشرق الأوسط
نشر
دقيقة قراءة
تركيا ترفض تصريحات أممية حول طبيعة دورها في ليبيا: "مُنحازة ومُضللة"
Credit: ADEM ALTAN/AFP via Getty Images

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- رفضت وزارة الخارجية التركية ما وصفته بـ"إدعاءات لا أصل لها"، صدرت عن آلية الإجراءات الخاصة لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة حول دور تركيا في ليبيا.

وقال حامي أقصوي، المتحدث باسم الخارجية التركية، في بيان له، الجمعة، إن بلاده "ساندت حكومة الوفاق الليبية المعترف بها من قبل المجتمع الدولي، بناء على قرارات الأمم المتحدة"، وأن أنقرة أكدت أنه لا حل عسكري للأزمة في ليبيا.

وذكر أقصوي أن تركيا تسعى لتحقيق هدنة مستدامة في ليبيا برعاية الأمم المتحدة، وذلك عبر حلول سياسية، حسبما أوردت وكالة أنباء الأناضول.

وأضاف مُتحدث الخارجية التركية: "لدينا شكوك جدية، حيال الأهداف الكامنة وراء التهم، مجهولة المصدر والفاقدة للموضوعية والدقة، الموجهة لتركيا دون مراجعة حقيقة رؤيتها".

واعتبر أقصوي أن آلية الإجراءات الخاصة في مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة أطلقت "تصريحات منحازة ومضللة للرأي العام".

وفي وقت سابق الجمعة، تحدثت رئيسة بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، ستيفاني وليامز، في تقريرها إلى مجلس حقوق الإنسان عن الوضع الإنساني في ليبيا، قائلة إن هناك إفلات تام من العقاب.