مستشار أردوغان: السيسي "ليس لديه القوة والشجاعة" للتدخل المباشر في ليبيا

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
ياسين أقطاي مستشار الرئيس التركي رجب طيب أردوغان

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- اعتبر ياسين أقطاي، مستشار الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي "ليس لديه القوة والشجاعة" للمجازفة بالتدخل المباشر في ليبيا، ورأى أنها "يقف موقف المتفرج" أمام تهديدات حقيقية لمصر مثل الإرهابيين في سيناء وسد النهضة الإثيوبي.

وقال أقطاء، في مقال بصحيفة "يني شفق" التركية، إن "تدخل مصر المباشر في ليبيا سيجعل على القاهرة أن تضع في اعتبارها مواجهة الجزائر، التي تعتبر الأمر تهديدًا لأمنها، وكذلك مواجهة تركيا وبالتالي حلف شمال الأطلسي (ناتو)". وأضاف: "إلا أنّ السيسي ليس لديه من القوة والشجاعة ما يمكنه من المجازفة والخوض في هذا الطريق. ولعل الهواء مجاني، لكن الماء باهظ الثمن"، على حد تعبيره.

ورأى أقطاء أن حدود مصر المشتركة مع ليبيا "لا تشكل خطرًا أمنيًّا إلزاميًّا" على القاهرة، وقال إن "مصر هي التي تشكل تهديدًا على أمن ليبيا وليس العكس. ففي الوقت الراهن لم يسجل أي تهديد أو هجوم أو تسلسل لعناصر إرهابية من ليبيا إلى مصر. بل على العكس تمامًا، إذ إن السيسي هو الذي يدعم الجنرال المتقاعد حفتر".

وأكد أقطاي أن "هناك الكثير من المشاكل والأعداء الحقيقيين الذين يهددون حدود مصر بشكل حقيقي في الوقت الحالي"، قائلا إن "أثيوبيا تواصل بناء سد النهضة على نهر النيل الذي يلبي 93% من احتياجات مصر المائية، والسيسي يقف موقف المتفرج".

وأضاف أن "مصر عجزت حتى هذه اللحظة في حل المشاكل الأمنية الخطيرة في سيناء التي أصبحت مشكلة مزمنة للقاهرة". وتابع بالقول: "لقد كانت إسرائيل دائمًا هي الطرف الذي يشكل أكبر تهديد على مصر، إلا أن النظام المصري لم يتخذ أي إجراء للتعامل مع هذا الأمر، في حين أنه يتخذ مواقف معادية لليبيا وبالتالي تركيا، فما معنى هذه المواقف؟ وإلى أي مدى تتوافق مع الحقائق التي تواجهها مصر؟"، معتبرا أن "الذي دفع السيسي لمثل هذه الأمور هي المشاكل العميقة التي يواجهها".

نشر