البرلمان المصري: جلسة سرية بشأن تفويض السيسي لإرسال قوات إلى ليبيا

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
النواب المصري: جلسة سرية بشأن تفويض السيسي لإرسال قوات إلى ليبيا
Credit: AFP via Getty Images

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- قال وكيل مجلس النواب المصري، السيد الشريف، إن "جلسة سرية" سيعقدها البرلمان، الاثنين، لاتخاذ قرار بشأن منح تفويض للرئيس عبدالفتاح السيسي لإرسال قوات مصرية إلى ليبيا.

وأضاف الشريف، في مداخلة مع الإعلامي أحمد موسى عبر فضائية "صدى البلد"، مساء الأحد، أن المادة 152 من الدستور المصري تنص على أن الدولة لا تعلن الحرب ولا ترسل قواتها في مهام قتالية إلا بعد موافقة مجلس النواب.

وأشار الشريف إلى أن اللائحة الداخلية المُنظمة لعمل المجلس "يجب أن تكون سرية حفاظا على الأمن القومي المصري".

وحول التصويت على قرار التفويض، قال وكيل مجلس النواب المصري: "في هذه المواقف لا يوجد أغلبية أو معارضة، كلنا صوت واحد لدعم دولتنا المصرية في مواجهة هذه المخاطر".

واستدرك الشريف بشأن تصويت البرلمان على القرار: "نحن دولة مؤسسات محترمة، تحترم دائما القواعد الأساسية للحافظ على الدستور".

ولفت الشريف إلى حضور رئيس مجلس النواب في شرق ليبيا إلى مقر البرلمان المصري في يناير كانون الثاني الماضي، وطلبه تدخل مصر لدعم قائد قوات شرق ليبيا، الجنرال خليفة حفتر، في مواجهة قوات حكومة الوفاق، المعترف بها من الأمم المتحدة وتحظى بدعم من تركيا.  

وأكد شريف وقوف بلاده إلى جانب الشعب الليبي، وأن مجلس النواب المصري لن يتأخر في إعطاء "التفويض الكامل" للسيسي.

وكان البرلمان المصري قد أجَل مناقشة منح تفويض تدخل القاهرة في ليبيا، الأحد، إلى جلسة مقررة يوم الاثنين.

وفي وقت سابق، حذَر السيسي من تخطي قوات حكومة الوفاق لما سمَاه "الخط الأحمر"، الذي حدده في خط سرت – قاعدة الجفرة الخاضعتين لسيطرة قوات شرق ليبيا.

وقبل أيام التقى السيسي بعدد من ممثلي القبائل الليبية، الذين أعلنوا دعمهم للتدخل المصري.

يأتي هذا تزامنا مع إرسال حكومة الوفاق المزيد من التعزيزات إلى الخطوط الأمامية في نطاق مدينة سرت (منتصف الساحل الليبي).

نشر