مصر.. حبس رجل الأعمال صلاح دياب مؤسس "المصري اليوم".. إليكم التفاصيل

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
صورة أرشيفية لصلاح دياب
Credit: Al Nahar TV - YouTube

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—أعلنت النيابة العامة المصرية، حبس رجل الأعمال صلاح دياب، مؤسس صحيفة "المصري اليوم"، 15 يوما على ذمة التحقيق في قضايا استيلاء على أراض تابعة للدولة وبناء مصانع عليها بدون ترخيص، وفقا لما نقلته بوابة الأهرام.

وأضافت بوابة الأهرام في تقريرها أن رجل الأعمال المصري يواجه كذلك تهما أخرى في "عدد من قضايا الضرائب العامة والقيمة المضافة وتهربه من دفع المبالغ المستحقة عليه للدولة والتي بلغت خلال عدة سنوات مبلغ 11 مليارا و135 مليون جنيه".

صحيفة الشروق المصرية المحلية نقلت على لسان فريد الديب، محامي دياب قوله إن "القرار صدر من النيابة العسكرية"، دون تقديم تفاصيل إضافية، فيما حاولت CNN بالعربية التواصل معه للحصول على معلومات إضافية إلا أنه فضّل عدم التعليق.

ويذكر أن السلطات المصرية، سبق وألقت القبض على رجل الأعمال المصري المعروف، حيث جرى التحقيق معه العام 2015، والتحفظ على أمواله وفقا لقرار سابق.

الإعلامي المصري، أحمد موسى، عقب على إعلان حبس دياب، قائلا في البرنامج الذي قدمه على قناة صدى البلد: "الـ135 مليون دول فكة بجانب الـ11 مليار، يعني خليك مع الرقم الكبير، هنا نتكلم عن رقم، في تقديراتي هذا أكبر رقم تهرب ضرائب.."

نشر