هكذا نعى قادة دول عربية أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح

الشرق الأوسط
نشر
3 دقائق قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
وفاة أمير الكويت.. هكذا كانت ردود فعل بعض قادة الخليج والعرب

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) – نعى عدد من قادة الدول العربية أمير الكويت، بعد أن أعلن الديوان الأميي في البلاد وفاته، عن عمر يناهز 91 عاما.

ونعى العاهل السعود الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وولي عهده الأمير محمد بن سلمان، أمير الكويت، وفقا لما ذكرته وزارة الخارجية السعودية.

وكتب الرئيس المصري، عبدالفتاح السيسي، عبر صفحته الرسمية على موقع تويتر: "أنعى ببالغ الحزن و الأسى وفاة المغفور له الشيخ "صباح الأحمد الجابر الصباح" أمير دولة الكويت،حيث فقدت الأمة العربية و الإسلامية قائداً من أغلى رجالها،وإذ أعرب عن خالص التعازى لدولة الكويت الشقيقة حكومةً و شعباً. أدعو الله عز و جل أن يتغمد الفقيد برحمته ويلهم أسرته الصبر و السلوان".

ونعى العاهل الأردني، الملك عبدالله الثاني: "فقدنا اليوم أخاً كبيراً وزعيماً حكيماً مُحبّاً للأردن سمو الشيخ صباح الأحمد رحمه الله كان قائداً استثنائياً وأميراً للإنسانية والأخلاق، كرّس حياته لخدمة وطنه وأمته ولم يتوانَ في مساعيه الخيّرة عن بذل كلّ جهدٍ لوحدة الصف العربي، نعزي أنفسنا والشعب الكويتي الشقيق بهذا المُصاب الجلل"، حسب قوله.

وكتب ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الإماراتية، الشيخ محمد بن زايد، عبر صفحته الرسمية على موقع تويتر: "رحم الله الوالد والقائد العربي الكبير الشيخ صباح الأحمد..رجل الحكمة والتسامح والسلام، أحد الرواد الكبار في العمل الخليجي المشترك..ستظل مواقفه التاريخية المخلصة في خدمة وطنه وأمته والإنسانية، خالدة في ذاكرة الأجيال..خالص عزائنا ومواساتنا إلى آل الصباح الكرام والشعب الكويتي الشقيق"، على حد تعبيره.

من جانبه، قال رئيس مجلس الوزراء في الإمارات نائب ريس الدولة حاكم دبي، عبر صفحته الرسمية على موقع تويتر: "رحم الله أب الكويت الحاني..وقلب الخليج النابض..وأمير الإنسانية النبيل الشيخ صباح الأحمد الصباح.. حط رحاله عند رب رحيم كريم عظيم بعد أن خدم وقدّم وأكرم شعبه .. تعازينا لإخوتنا وأحبابنا شعب الكويت..ولكافة الشعوب العربية والإسلامية المحبة لأمير الإنسانية.. إنا لله وإنا إليه راجعون"، حسب قوله.

وفي بيان صادر عن الديوان الأميري القطري، قال أمير قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني: " إن المغفور له صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح كان قائدا عظيما وزعيما فذا اتسم بالحكمة والاعتدال وبعد النظر والرأي السديد، كرس حياته وجهده لخدمة وطنه وأمته، والدعوة إلى الحوار والتضامن ووحدة الصف العربي"، حسب قوله.

وقال الرئيس اللبناني، ميشال عون: "كان شقيقاً كبيراً للبنان، ومثالا للمروءة والاعتدال والحكمة. وقف الى جانب اللبنانيين في الظروف الصعبة التي مروا بها واعاد اعمار الكثير من المدن والقرى اللبنانية، واطلق مشاريع انمائية وعمرانية كثيرة. وغيابه سيشكّل خسارة كبرى".

نشر