بعد اعتراف بايدن بـ"الإبادة" بحق الأرمن.. تركيا للسفير الأمريكي: تسبب بجرح يصعب علاجه

الشرق الأوسط
نشر
دقيقة قراءة
هل يؤدي اعتراف أمريكا بـ"إبادة الأرمن" الى تصدع العلاقة مع تركيا؟
02:25
هل يؤدي اعتراف أمريكا بـ"إبادة الأرمن" الى تصدع العلاقة مع تركيا؟

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) – استدعت وزارة الخارجية التركي السفير الأمريكي، الأحد، لديها على خلفية اعتراف الرئيس الأمريكي، جو بايدن، بأن عمليات القتل الجماعي التي ارتُكبت بحق الأرمن إبان الحكم العثماني "إبادة".

والتقى نائب وزير الخارجية التركي، سادات أونال، السفير الأمريكي، ديفيد ساترفيلد، وأبلغه رفض بلاده لوصف بايدن أحداث عام 1915 بحق الأرمن بـ"الإبادة"، وفق ما نقلته وكالة الأناضول الرسمية التركية.

وكشفت الأناضول أن أونال أبلغ السفير الأمريكي أن بيان بايدن "خال من الأسس التاريخية والقانونية ومرفوض تماما ومدان بأشد الأشكال"، حسب قوله.

وأكد المسؤول التركي للسفير الأمريكي أن بيان الرئيس الأمريكي "تسبب في جرح ي العلاقات يصعب علاجه"، وفقا للأناضول.

وكان قد اعترف بايدن في بيان له السبت بأن عمليات القتل الجماعي بحق الأرمن تُعتبر "إبادة جماعية" وهي الخطوة التي لم يقدم عليها أي رئيس أمريكي من قبل للحفاظ على العلاقات مع أنقرة.

نشر