فتح ترد على حمد بن جاسم ودعوته لتخلي عباس عن السلطة

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
صورة أرشيفية للشيخ حمد بن جاسم آل ثاني
Credit: RABIH MOGHRABI/AFP via Getty Images)

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—ردت حركة فتح، الاثنين، على رئيس الوزراء القطري الأسبق، الشيخ حمد بن جاسم ودعوته لرئيس السلطة الوطنية الفلسطينية، محمود عباس بالتخلي عن السلطة.

دعوة المسؤول القطري الأسبق جاءت ضمن سلسلة تغريدات قال بأحدها: "عاد الفلسطينيون مع الإعلان عن تأجيل الانتخابات التشريعية إلى نقطة الصفر. ومع أن الأسباب التي حملت الرئيس الفلسطيني محمود عباس على تأجيل الانتخابات واضحة لنا فإن ما أريد أن أقوله هو أنه من واجب الرئيس في ظل الظروف الراهنة وفي هذه المرحلة من العمر أن ينقل السلطة بشكل سلمي وديموقراطي".

وقال منير الجاغوب رئيس المكتب الاعلامي في مفوضية التعبئة والتنظيم لحركة فتح إن "محمود عباس رئيس منتخب من الشعب الفلسطيني، وجاء إلى منصبه بانتخابات فلسطينية حرة ونزيهة، على عكس مغتصبي السلطة في بلدانهم.

وأضاف الجاغوب، في تصريح لـ"إرم نيوز" ونشر على الموقع الرسمي للمكتب: "نحن كفلسطينيين لا نتدخل بالدول العربية وما يحدث بداخلها، ولا يحق لأحد ابداء رأيه في قضايا تخص الشعب الفلسطيني وقيادته، ونحن نحترم كل وجهات النظر والنصائح التي تأتي مباشرة إلينا وليس عبر وسائل الإعلام".

وأضاف: "أي نصيحة تكون عبر وسائل الإعلام فهي ملغومة ومدسوسة ومن خلفها أهداف وهي مغرضة، شعبنا تحت الاحتلال ومع ذلك أجرى انتخابات وقيادته منتخبة، أما غيرنا فليس لديها انتخابات ولم يجري في تاريخه انتخابات ويجلس على الكرسي اغتصاباً".

نشر